4 صور تجسد تطور "ارقص يا حضرى".. الأجيال تتغير والاحتفال واحد

أسلوب متعارف يلجأ إليه عصام الحضرى حارس مرمى المنتخب الوطنى خلال الاحتفال بعد التتويج بالألقاب أو الفوز فى المواجهات الحاسمة والمصيرية، وهى الرقص فوق العارضة والمكعروفة بـ"ارقص يا حضرى" حيث كان يقدم على تلك الخطوة منذ أن كان لاعبا فى صفوف الأهلى وحتى الآن. لم تتغير طريقة احتفال الحضرى رغم بلوغه سن الـ43 عاما وتغير أكثر من جيل على الكرة المصرية بداية من جيل عماد النحاس وإسلام الشاطر وحسام حسن فى أمم إفريقيا 2006 حتى الجيل الحالى الذى يعد محمد صلاح وتريزيجيه ورمضان صبحى أبرز نجومه. ونرصد المناسبات التى أقدم فيها الحضرى على هذا الاحتفال خلال مشواره مع الفرق التى لعب له ومع انديته: مع الأهلى: ابتكر الحضرى الرقص فوق العارضة وقت أن كان لاعبا بصفوف الأهلى بعد تحقيق الألقاب حيث كانت تلك الرقصة "ماركة مسجلة" باسم السد العالي، فيما كان يمسك بيده البطيخة وهو يرقص فوق العارضة باعتبار أن البطيخة لونها أحمر نسبة إلى اللون الخاص بالأهلى. مع المنتخب: رقص الحضرى رقصته المعروفة بعد التتويج بأمم إفريقيا لثلاث مرات متتالية مع المنتخب الوطنى أعوام 2006 و2008 و2010 مع المريخ السودانى: صعد الحضرى وق العارضة بعد الفوز على الهلال فى ديربى السودانى وقت أن كان لاعبا فى صفوف الفريق السودانى عام 2011. مع سيون: قام الحضرى بأداء رقصته المعروفة فى الملاعب السويسرية بعد فوز فريقه السابق سيون على يانج بويز وتتويجه بلقب كأس سويسرا عام 2009 والتأهل لكأس الاتحاد الأوروبى. في برج العرب: كرر الحضرى الرقص في إستاد برج العرب بعد انتهاء مباراة الفراعنة أمام غانا والتى فاز فيها منتخبنا بثنائية نظيفة وتربع على قمة مجموعته برصيد 6 نقاط.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا