بالفيديو المخرج مايكل مور لترامب : انت رئيس بسبب فكرة غبية من عصر العبيد ويجب أن تنسحب

اعلن المخرج اليساري الأميركي مايكل مور، انه توجه إلى برج ترامب المتواجد في ولاية نيويورك، أمس السبت، حيث قدم مور طلب ارئيس الولايات المتحدة الامريكية القادم دونالد ترامب وهو ان ينسحب من الرئاسة.


وقام مور بهذا من خلال فيديو بثه عبر الفيس بوك وأرتدي فية 'مشبك الأمان'، للتضامن مع الجماعات العرقية والدينية التي هاجمها ترامب سابقًا، وأجرى العديد من المحادثات الودّية مع أنصار ترامب وبعض الصحافيين الذين صادفهم مور، وقرروا مرافقته لمقابلة ترامب.

ومن خلال الحديث مع العاملين في برج ترامب، استطاع مور تحديد موعد مع ترامب بسخريته ولامبالاته، إذ قال لمسؤول الاستقبال في البرج أريد أن أذهب للحديث مع دونالد ترامب'، فردّ عليه الموظّف: 'هل لديك موعد مسبق؟'. فأجاب مور: 'لا هل يمكنني تحديد موعد الآن؟'، وحاول الموظف الاتصال بالمكتب إلا أنّه أجاب مور: 'لا أحد يردّ... إنّه ليس بالمكتب

وقال مور لأحد الصحفيين إنه مؤيد بشكل حازم لإلغاء المجمع الانتخابي، وهو أحد الأسباب التي دعمها العديد من التقدميين في ضوء التصويت الشعبي لصالح هيلاري كلينتون في الانتخابات الأخيرة التي تُعد ثاني مرّة يفوز فيها الديمقراطيون بالتصويت الحاشد ومع ذلك يخسرون الرئاسة.

وقال مور ترامب رئيس فقط بسبب فكرة غبية من القرن الثامن عشر، كانت تهدف إلى إرضاء أشخاص في مناطق الريف الجنوبي، بولايات العبيد'.

وأضاف 'المفارقة التي تحدث بعد 240 عاماً؛ هي أن ذلك الرجل مُنتخب وبصدد تولّي المنصب ليس لأنه فاز بالانتخابات، وليس لأن الأميركيين يريدونه؛ بل بسبب فكرة مالكي الرقيق من مطلع القرن الثامن عشر، فذلك الرجل العنصري الكاره للنساء بصدد الذهاب إلى البيت الأبيض بسبب فكرة من عصر العبيد، الأمر لا يُمكن تصديقه'.

وكان مور قد توقّع في يوليو الماضي، بفوز ترامب بالانتخابات الرئاسيّة، قائلاً إن فوزه سيكون بمثابة 'حزام بريكست الصدئ الخاص بنا' يشير مُصطلح 'الحزام الصدئ' إلى التدهور الاقتصادي ونزوح السكان واضمحلال المناطق الحضرية، وكان مُصطلحاً شائعاً في الثمانينيات بالولايات المتحدة الأميركية'.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا