غرفة "الطباعة" باتحاد الصناعات تعلن غدا موقفها طبع كتب "التيرم" الثانى

تعلن غرفة صناعة الطباعة والورق باتحاد الصناعات المصرية، غدًا الاثنين فى مؤتمر صحفى، بحضور أحمد جابر رئيس الغرفة وأعضاء مجلس إدارتها، موقفها من الاستمرار فى طباعة الكتب المدرسية الخاصة بالفصل الدراسى الثانى، فى ظل الأزمة التى تواجهتها المطابع هذا العام فيما يخص ارتفاع تكلفة الطباعة عن الأسعار المتفق عليها بمناقصة وزارة التربية والتعليم. وكانت الغرفة قبيل العام الدراسى الجارى، كشفت عن وجود أزمة يواجهها أصحاب المطابع بسبب ارتفاع تكلفة الطباعة، بسبب أزمة الدولار، بشكل أكبر من المتفق عليه بمناقصة وزارة التربية والتعليم مع المطابع المختصة بطباعة الكتب الدراسية، حيث بلغت أسعار الورق المتفق عليها فى المناقصة ٦٥٠٠ جنيه لطن الورق المحلى، و٧٨٠٠ جنيه لطن الورق المستورد، إلا أن تلك الأسعار ارتفعت إلى ٨٢٠٠ جنيه لطن الورق المحلى، و ١٠ آلاف و٥٠٠ جنيه لطن الورق المستورد، الأمر الذى حذرت معه الغرفة من وصول نسبة العجز فى الكتب الدراسية للفصل الدراسى الأول إلى ٣٥%، مع احتمالية عدم قدرة المطابع على طباعة كتب الفصل الدراسى الثانى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا