فنزويلا وإيران تسعيان لاستقرار أسواق النفط وتعزيز "أوبك"

قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أمس السبت بعد اجتماعه مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن فنزويلا وإيران تواصلان السعي إلى التوصل لتوافق بشأن سبل تحقيق الاستقرار في أسواق النفط وتعزيز أوبك.
وقال مادورو في احتفال بثه التلفزيون الرسمي “نواصل بناء أرضية مشتركة وتوافق جديد بشأن تحقيق الاستقرار في أسواق النفط وتعزيز الصناعات وتعزيز أوبك”.
وأضاف أن وزيري النفط والخارجية الفنزويليين سيصدران بيانات خلال الأسابيع المقبلة ولكنه لم يقدم تفاصيل بشأن تحركات ملموسة.
وكان ظريف قد وصل إلى فنزويلا بعد زيارة كل من بوليفيا والإكوادور.
وتسعى فنزويلا منذ انهيار أسعار النفط في 2014 لحشد التأييد بين الدول المنتجة للنفط في أوبك وخارجها لزيادة أسعار النفط الخام من خلال الحد من الإنتاج، ولكن أوبك مازالت تركز بشكل أكبر على الحفاظ على حصتها في السوق مع عدم إظهار السعودية اهتماما يذكر بدعم خفض الإنتاج.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا