وزير التربية والتعليم: أنا أول من أكتشف الغش وحاصرته في الامتحانات

أكد السيد الدكتور وزير التربية والتعليم الهلالي الشربينى أن وزارة التربية والتعليم مازالت تحارب الفساد بكل أنواعه، كما أنه يعد أول وزير يكشف حالات الغش في امتحانات الثانوية العامة، وتقديمها للمحاكمة.
ولد الهلالي الشربينى في 12 مايو 1957، ويعد أستاذ تخطيط تربوي وإدارة تعليمية، وكان آخر المناصب التي تقلدها نائبًا لرئيس جامعة المنصورة لشئون التعليم والطلاب بقرار رئيس الوزراء الأسبق إبراهيم محلب، تدرج الدكتور الهلالي في العديد من الوظائف القيادية، حيث شغل منصب عميد كلية التربية النوعية لمدة 6 سنوات ثم مستشار ثقافي في دولة ليبيا لمدة 4 سنوات حتى شغل منصب وكيل أول وزارة التعليم العالي لقطاع الشئون الثقافية والبعثات يوليو 2014 م. ومن أبرز مؤلفاته التخطيط الاستراتيجي واستخدامه في مؤسسات التعليم العالي، وبطاقة الأداء المتوازن كمدخل لقياس عائد الاستثمار الفكري في مؤسسات التعليم العالي وماهية ما وراء المعرفة وعلاقتها بالتفكير والتعلم المنظم ذاتيا والاعتماد الأكاديمي لمؤسسات وبرامج إعداد المعلم في الولايات المتحدة الأمريكية.
جدير بالذكر أنه حصل على العديد من الجوائز منها ميدالية الجامعة الدولية للعلوم الطبية ببنغازي ليبيا في 2011، وجائزة جامعة المنصورة للتفوق العلمي في العلوم الإنسانية لعام 2012.
كما أكد سيادته على تم ضبط 4 ألف حالة غش الكتروني حيث قام عدد 120 طالباً بتسريب الامتحانات وهم الآن أمام ساحات القضاء ينتظرون المحاكمة العادلة، كما صدر أحكام قضائية بالسجن والغرامات المالية والتي وصلت إلى 50 ألف جنية لطلاب بالشهادة الإعدادية قد قاموا بمحاولة الغش بأجهزة حديثة بمحافظة كفر الشيخ.
حيث أكمل السيد الدكتور الهلالي الشربينى حديثة على مبادرة محافظة خالة من الدروس الخصوصية والتي قد أنضم لها عدد خمس محافظات جديدة منها بور سعيد وبني سويف والبحيرة والمنوفية والبحر الأحمر للقضاء على تفشى ظاهرة الدروس الخصوصية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا