كوريا الجنوبية واليابان تتفقان على استئناف العمل باتفاق تبادل العملة

اتفقت كوريا الجنوبية واليابان اليوم السبت على استئناف العمل باتفاق تبادل العملات الذي انتهى العام الماضي، في إطار جهود البلدين لتعزيز التعاون الاقتصادي بينهما، وسط الركود الاقتصادي العالمي وارتفاع محتمل في أسعار الفائدة الأمريكية.
ونقلت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية -في نشرتها باللغة الإنجليزية- عن وزير المالية الكوري الجنوبي يو إيل-هو، بعد اجتماعه مع نظيره الياباني تارو اسو في سول، قوله ”

اتفقت الدولتان على بدء المفاوضات لاستئناف العمل باتفاق تبادل العملات “.
وأضاف “هذا يعكس التعاون الاقتصادي القوي بين سول وطوكيو وسط حالة من الشك وانعدام اليقين في السوق المالي العالمي”، و”إن تفاصيل الاتفاق، بما في ذلك حجم الأموال، سيُتَخذ قرار بشأنها في الاجتماعات الثنائية”.
كانت سول وطوكيو قد اتفقتا في فبراير 2015 على إنهاء صفقة تبادل عملات بقيمة 10 مليارات دولار أمريكي كانت قد دخلت حيز التنفيذ بين البلدين منذ 2001.

ونظام تبادل العملات هو اتفاق بين دولتين لتبادل عملة باخرى بسعر صرف معين في مسعى لاستغلال العملة الاجنبية القوية لتهدئة الاضطراب في سوق العملة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا