حظر السباحة مع الدلافين على شواطئ هاواي منعا لإزعاجهم

تتجه السلطات الأمريكية لحظر السباحة مع الدلافين ذات الخطم الطويل في شواطئ هاواي، لعدم التسبب في اضطرابات النوم لدى هذه الحيوانات البحرية التي تنشط ليلاً وتنام في النهار.
وينص مشروع قرار للوكالة الأمريكية للغلاف الجوي والمحيطات على منع السباحة مع هذا النوع من الدلافين والاقتراب منها لمسافة أقل من 50 متراً.
ويكون لهذا القرار تأثير على كثير من الشركات السياحية التي تصطحب زبائنها في رحلات بحرية لملاقاة هذه الدلافين، ويأتي مشروع القرار بسبب “الضغط الكبير الذي تعيشه هذه الدلافين بسبب السباحين والفضوليين الذين يقتربون منها”، بحسب الوكالة.
وتنشط هذه الحيوانات عادة في الليل، حيث تهبط إلى أعماق البحار لصيد الأسماك الصغيرة، وغيرها من ثمار البحر، ثم تنام في النهار قرب الشواطئ، وحين تنام، تكف عن استخدام نصف دماغها، فيما يظل النصف الثاني يعمل، وهي تسبح بهدوء.
ويتخوف الخبراء من أن يؤدي احتكاك البشر بهذه الدلافين خلال النهار إلى التأثير على صحتها وعلى قدرتها على التكاثر، وحددت الوكالة مدة 60 يوماً للتقدم بأي اعتراض على مشروع القرار، ويبلغ عدد هذه الدلافين في مياه جزيرة هاواي ثلاثة آلاف و350.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا