رئيس وزراء الصين يتعهد بدعم عمل الأمم المتحدة في ظل التحديات الراهنة

تعهد رئيس مجلس الدولة الصيني “رئيس الوزراء” لي كه تشيانغ بأن تقوم الصين بدعم عمل الأمم المتحدة فى ظل الظروف والتحديات الراهنة المتمثلة فى ازدياد تباطؤ تعافي الاقتصاد العالمي ونمو المخاطر الجيوسياسية والتهديدات التي يفرضها الارهاب وقضية اللاجئين وازدياد مشاعر عدم الثقة والعوامل المزعزعة للاستقرار الدولي.
وجاء ذلك خلال لقاء لى برئيس الدورة الـ 71 للجمعية العامة للامم المتحدة بيتر تومسون الذى يقوم بزيارة حالية إلى بكين يختتمها اليوم السبت، حيث أوضح أن الصين تدعم بثبات الدور القوي والنشط الذي تقوم به الأمم المتحدة كأكثر منظمة دولية تتمتع بالمصداقية والتمثيل الدولى العريض.
وقال رئيس الوزراء الصينى: “إن هذا العام يصادف الذكرى الـ 45 لاستعادة الصين لمقعدها الشرعى في الأمم المتحدة، مشيرا إلى حرصها طوال تلك الأعوام على الالتزام الدائم بالنظام الدولي وبأهداف ومبادئ وميثاق الامم المتحدة وأيضا بحماية سلطات المنظمة الدولية ودعم عملها لخدمة المجتمع الدولي”.
وتعهد ببذل جهودا مشتركة مع كل الدول لمواجهة التحديات وتعزيز وتحسين نظام الحوكمة العالمي ودعم تنفيذ أجندة الامم المتحدة للتنمية المستدامة لعام 2030 التى تهدف إلى استئصال الفقر من العالم خلال الـ 15 عاما المقبلة وخلق وضع دولى مربح للجميع.
من جانبه، نوه تومسون بما تقوم به الصين من خلال ما لها من نفوذ كبير في العالم، فى سبيل تعزيز السلام الدولي والتنمية المستدامة، مشيرا إلى تقدير الأمم المتحدة لما تقدمه الصين لها من دعم متواصل وتطلعها إلى دفع العلاقات المشتركة إلى مستوى أفضل.
وكان تومسون، أجرى محادثات أمس مع وزير الخارجية الصيني وانغ يي حول التعاون الشامل وجهود الصين لمكافحة تغير المناخ وتعزيز التنمية الخضراء ومنخفضة انبعاثات الكربون والمستدامة، والدفع بالتنفيذ المبكر لاتفاق باريس ومساعدة الدول النامية فى تقوية بناء القدرات في مواجهة تغير المناخ.
وأشار وانغ إلى أن الصين بدأت بالفعل تنفيذ أجندة 2030 للتنمية المستدامة وستدفع الدول الأعضاء في مجموعة العشرين لوضع خطة عمل لتنفيذها خلال قمة هانغتشو المقبلة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا