أبل تعين فريقا سريا لتحسين صوت المساعد الشخصى "سيرى" ومنافسة جوجل

نجحت شركة أبل على مدى السنوات القليلة الماضية فى تحسين المساعد الشخصى سيرى، ليتمكن من مساعدة مستخدمه وتنفيذ أوامره على الوجه الأمثل، لكن مازال أمام الشركة منافسة شرسة من جوجل وأمازون، لكن يبدو أن أبل ترغب فى التفوق على المنافسين، فوفقا لتقرير لموقع BGR الأمريكى سلط موقع "بيزنس انسايدر" الضوء على مختبر سرى تابع لأبل فى بريطانيا يعمل داخله فريق من العلماء والباحثين لتحسين مستوى سيرى. وتركز المجموعة بشكل خاص على تحسين "صوت" سيرى بحيث يبدو أكثر إنسانية وأقل تشابها بالروبوتات والآلات، وهو التحسن الذى ظهر بوضوح مع إطلاق نظام ios 10، إذ أصبح صوت سيرى مختلفا بعض الشىء مقارنة بنظام ios 9. ويقال إن فريق المذكور يعمل من مبنى غريب فى كامبريدج، يستوعب ما يزيد عن 30 موظفا، فالعديد من أعضاء فريق سيرى كانوا يعملون سابقا فى VocalIQ الشركة الرائدة فى التعرف على الصوت والذكاء الاصطناعى، التى استحوذت أبل عليها فى أكتوبر عام 2015، والمتخصصة فى إنشاء المحادثات الطبيعية بين الأجهزة والأفراد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا