منظمة المؤتمر اﻹسلامي .. مهام جليلة وتحديات صعبة

فى السابع من 7 أغسطس عام 1954 أعلن عن إنشاء منظمة المؤتمر الإسلامي ، والتى تعتبر ثاني أكبر منظمة حكومية دولية بعد الأمم المتحدة، وتضم في عضويتها سبعا وخمسين دولة عضوًا موزعة على أربع قارات.
وتعتبر المنظمة الصوت الجماعي للعالم الإسلامي وتسعى لصون مصالحه والتعبير عنها تعزيزا للسلم والتناغم الدوليين بين مختلف شعوب العالم.
وقد أنشئت المنظمة بقرار صادر عن القمة التاريخية التي عقدت في الرباط بالمملكة المغربية يوم 12 رجب 1398 هجرية (الموافق 25 سبتمبر 1969) ردا على جريمة إحراق المسجد الأقصى في القدس المحتلة.
ظهرت فكرة تشكيل منظمة المؤتمر الإسلامي لأول مرة عام 1965 تحت اسم الحلف الإسلامي هو حلف دعا إليه الملك فيصل بن عبد العزيز، عام 1965، ولم يوافق على الانضمام إليه سوى إيران الشاه والأردن، فقد رؤى على أنه محاولة لتوسيع حلف بغداد الموالي للغرب، ضد المد الثوري في العالم العربي، في خضم الحرب الباردة ضد المعسكر الشيوعي. بالرغم من عدم قيام الحلف، إلا أن نكسة 1967 ثم حريق المسجد الأقصى، عام 1969، أديا إلى قيام نسخة من ذلك الحلف تحت اسم منظمة العالم الإسلامي عام 1970.
طرح الملك فيصل بن عبد العزيز خطة تأسيس “الحلف اﻹسلامي” أملاً في جعله نقيضاً للجامعة العربية. وحظيت فكرة فيصل بتعاطف واشنطن ولندن اللتين كانتا، تقليدياً، تعتبر أن الدين حائلا دون انتشار الأفكار الاشتراكية والتحررية.
النشأة
وتعود فكرة تأسيس المنظمة إلى ما بعد محاولة الصهاينة حرق المسجد الأقصى عام 1969، فكان لا بد من اجتماع عاجل لقادة دول العالم الإسلامي في مدينة الرباط بالمملكة المغربية أسفر عن قيامها يوم 25 سبتمبر 1969.
وتحول اسم المنظمة من “منظمة المؤتمر الإسلامي” إلى “منظمة التعاون الإسلامي” خلال الدورة الثامنة والثلاثين لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في يونيو 2011 التي عقدت في العاصمة الكزاخية أستانة.
ويعتبر المقر الرسمي للمنظمة مدينة جده السعودية، وتم عقد أول مؤتمر بها عام 1970 وكان أول قرار اتخذ فيها إنشاء أمانة عامة للمنظمة، كي يضمن الاتصال بين الدول الأعضاء وتنسيق العمل وعين وقتها أمين عام واختيرت جدة مقراً مؤقتاً للمنظمة، بانتظار تحرير القدس، حيث سيكون المقر الدائم.
التقسيمات الإدارية
تعقد مؤتمرات منظمة التعاون الإسلامي على ثلاث أوجه تختلف حسب حضور الشخصيات، فهناك مؤتمر يعقد على مستوى ملوك ورؤساء الدول والحكومات كل ثلاث سنوات ويمثل السلطة الفعلية والعليا للمنظمة، ومؤتمر وزراء الخارجية يعقد مرة في السنة لدراسة تطورات وتقدّم العمل في تطبيقِ القرارات التي تم وضعها في اجتماعات القمّة الإسلامية، والأمانة العامة وهو جهاز المنظمة التنفيذي، الذي يتوقع منه متابعة القرارات وحث الحكومات على تطبيقها. يرأسه حاليا إياد أمين مدني كأمين عام لمنظمة التعاون الإسلامي.
لجان المنظمة
لجنة القدس، ويرأسها ملك المملكة المغربية. مقرها الرباط، المملكة المغربية.
اللجنة الدائمة للإعلام والشؤون الثقافية (كومياك)، ويرأسها رئيس جمهورية السنغال، ومقرها في داكار، السنغال.
اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري (كومسيك)، ويرأسها رئيس الجمهورية التركية، ومقرها أنقرة، تركيا.
اللجنة الدائمة للتعاون العلمي والتقني (كومستيك)، ويرأسها رئيس جمهورية باكستان الإسلامية، ومقرها إسلام أباد، جمهورية باكستان الإسلامية.
مؤسسات تتبع المنظمة
وهذه يتم تمويلها من الدول الأعضاء اختياريا وميزانيتها منفصلة تماما ومستقل عن الأمانة العامة أو ميزانيات الأجهزة الفرعية وهي تضم اﻵتي:
البنك الإسلامي للتنمية، جدة، المملكة العربية السعودية.
المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة، الرباط، المملكة المغربية.
وكالة الأنباء الإسلامية الدولية (إينا)، جدة، المملكة العربية السعودية.
منظمة إذاعات الدول الإسلامية (إسبو)، جدة، المملكة العربية السعودية.
الدول الأعضاء
وتضم أفغانستان، الجزائر، تشاد، مصر، غينيا، تركيا، اندونيسيا، إيران، الأردن، الكويت، لبنان، ليبيا، ماليزيا، مالي، موريتانيا، النيجر، باكستان، فلسطين، السعودية، المغرب، السنغال، السودان، تونس، اليمن، البحرين، الصومال، عُمان، قطر، سورية، الإمارات، سيراليون، بنغلادش، الغابون، غامبيا، غينيا بيساو، أوغندا، بوركينا فاسو، كاميرون، جزر القمر، العراق، مالديف، جيبوتي، بنين، بروناي، نيجيريا، أذربيجان، ألبانيا، قرغيزستان، طاجيكستان، تركمانستان، زنجبار، موزمبيق، كازاخستان، أوزبكستان، سورينام، توجو، غويانا، كوت ديفوار.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا