«البيئة»: ضبط 15 تمساحا نيليا في كرداسة وتسليمها لحديقة الحيوان

شنت وزارة البيئة من خلال قطاع حماية الطبيعة، اليوم /الأربعاء/ حملة على أسواق الاتجار غير المشروع في الطيور والكائنات البرية بكرداسة بالتعاون مع وزارتي الداخلية والزراعة، أسفرت عن ضبط ومصادرة طيور برية و14 تمساحا نيليا صغيرا وواحدا متوسط الحجم و3 محنطات ثعالب حمراء، وتم تسليم المضبوطات إلى حديقة الحيوان بالجيزة.
وأوضح الدكتور جمال جمعة رئيس قطاع حماية الطبيعة -في بيان- أن التماسيح الصغيرة تحتاج إلى عناية لمدة معينة لأن إطلاقها المباشر في الطبيعة يعرضها أحيانا للافتراس، لذا تم تسليمها إلى حديقه الحيوان.
وأكد حرص وزارة البيئة على صون الحياة البرية للطيور والحيوانات البرية لضمان استدامتها للأجيال الحالية والمستقبلية وتشديد الرقابة كإحدى آليات الحوكمة للحد من عمليات التجارة غير الشرعية في الحيوانات والطيور البرية وحماية وصون المواطن الطبيعية والنظم البيئية المصرية من المخاطر والتهديدات البشرية، وأن المشرع حظر تلك الممارسات الضارة بالحياة البرية بنص المادة (٢٨) من القانون رقم (4) لسنة 1994 المعدل بالقانون رقم (9) لسنة 2009 وحدد العقوبة بالمادة (84) بغرامة لا تقل عن 5 آلاف جنيه ولا تزيد عن 50 ألف جنيه وفي جميع الأحوال يجب الحكم بالمصادرة للمضبوطات وأدوات ارتكاب الجريمة.
جدير بالذكر أنه سبق لوزارة البيئة ضبط وإحباط بيع العديد من أنواع الطيور والحيوانات البرية وتسليمها لحديقة الحيوان بالجيزة مسبقا ضمن مجموعة حملات تفتيشية مشتركة بين البيئة والداخلية، وأن الحملات المتتالية على أسواق التجارة غير الشرعية في الحيوانات البرية وما يرتبط بها من ممارسات وأنشطة غير مسئولة تعد خطوة استباقية تبرهن على باكورة الاهتمام المبكر لوزارة البيئة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا