مطار جدة يكمل استعداداته لاستقبال 850 ألف حاج

أكمل مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة ممثلا في مجمع صالات الحج والعمرة الاستعدادات لاستقبال حجاج بيت الله الحرام والمتوقع أن يصل عددهم لـ 850 ألف حاج عبر هذا المنفذ الجوي الدولي المهم في موسم حج هذا العام 1437هـ .
وكانت مرحلة قدوم الحجاج قد بدأت يوم الخميس الأول من ذي القعدة وتنتهي بنهاية اليوم الرابع من ذي الحجة المقبل حيث تستعد 14 صالة في مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز لاستقبال حجاج بيت الله الحرام من خلال تنفيذ الجزء الأول من الخطة التشغيلية لموسم الحج ، وهي خطة القدوم في مجمع صالات الحج والعمرة بالمطار حيث يتم تحويل جميع الصالات إلى اتجاه واحد ، وهو اتجاه القدوم بما يوفر مزيدا من المرونة والسهولة لتحركات الحجاج وذلك بالتعاون مع الجهات الحكومية والأهلية العاملة في المطار ، وتمت تهيئة المرافق كافة لاستقبال جميع الحجاج القادمين على متن الرحلات المجدولة وفق الجدول الزمني المحدد .
وبحسب وكالة الأنباء السعودية فإن صالة القدوم تستوعب أكثر من 3800 حاج في الساعة وتشتمل على 10 جسور لعبور الركاب متصلة بالصالات و10 سيور متحركة لنقل أمتعة الركاب ، كما تحتوي على 4 مناطق للجمرك بواقع 16 نقطة تشغيلية ، ويوجد 120 نقطة تشغيلية لهيئة الحصر ، في حين تتوفر في الصالة 5 مواقع لإنهاء إجراءات جوازات الركاب يوجد بها 142 كاونترا ، وهي منطقة الجوازات “1” وفيها 22 كاونترا ، ومنطقة الجوازات 2 وبها 48 كاونترا ، ومنطقة الجوازات “3” يوجد بها 48 كاونترًا ، ومنطقة الجوازات “4” 24 كاونترًا ، بالإضافة إلى صالة كبار الشخصيات.
ويبدأ مطار الملك عبدالعزيز الدولي في تنفيذ الجزء الثاني من الخطة التشغيلية لموسم الحج وهي خطة المغادرة عبر مجمع صالات الحج والعمرة بالمطار وذلك ابتداء يوم 15 سبتمبر المقبل وحتى 16 أكتوبر ، حيث يتم تحويل جميع الصالات إلى اتجاه واحد ، وهو اتجاه المغادرة بما يوفر مزيدا من المرونة والسهولة لتحركات الحجاج وذلك بالتعاون مع الجهات الحكومية والأهلية العاملة في المطار حيث يشارك أكثر من 7 آلاف موظف من القطاعات الحكومية والأهلية لتقديم خدماتها لحجاج بيت الله الحرام وتسهيل إجراءاتهم حيث تستوعب صالات المغادرة أكثر من 3500 حاج في الساعة عبر 14 صالة مغادرة.
وتستغرق إجراءات الحجاج القادمين عبر مجمع صالات الحج والعمرة من 30 إلى 45 دقيقة كمعدل لإنهاء إجراء قدومهم ، حيث تضمن هذه الإجراءات معايير قياسية مقننة بدء من وصول الرحلة إلى مطار الملك عبدالعزيز الدولي ودخول الحجاج إلى صالات القدوم، حيث يتم استقبالهم من قبل منسوبي وزارة الصحة ويتلقون التعليمات والخدمات الصحية اللازمة ، ثم يتجه الحجاج إلى منطقة الجوازات لإنهاء إجراءات الوصول ، بعد ذلك يتوجه إلى منطقة السيور المتحركة وخدمات الأمتعة لاستلام أمتعتهم مرورا بمنطقة الجمارك ليتم استقبالهم بعدها من قبل هيئة الحصر والتوزيع والحاسب الآلي التابعة لوزارة الحج ومن ثم استقبال الحجاج من قبل مكتب الوكلاء الموحد ، إضافة إلى إجراءات إضافية خاصة بصالات الحج تبدأ بتوجيه الحجاج إلى منطقة البلازا “إجراءات بعثات الحج” ، وتوجيه الحجاج إلى منطقة الحافلات “إجراءات النقابة العامة للسيارات” ، ومن ثم مغادرة المجمع والتوجه إلى مكة المكرمة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا