بالصور: جورجيا.. مدينة الينابيع الحارة والرقص مع السحاب

تعد “جورجيا” إحدى الوجهات السياحية الأكثر ملائمة للسياحة العربية، والخليجية خصوصاً، حيث عملت خلال السنوات الأخيرة على توفير مناخ سياحي راقي، يضاهي غيرها من الدول السياحية الشهيرة.
وتجمع “جورجيا” بين الطبيعة الجغرافية الخلابة، والمناطق الأثرية العريقة، حيث تتمتع بموقع جغرافي متميز في منطقة القوقاز، حيث الطبيعة الجبلية، كما تغطي المسطحات الخضراء معظم أراضيها، وتحدها روسيا من الشمال وتركيا وأرمينيا من الجنوب وأذربيجان من الشرق والبحر الأسود من الغرب.
وتعد تبليسي، عاصمة جورجيا، إحدى أكبر المدن الجورجية وتقع في الجزء الجنوب الشرقي لأوروبا. ويعود تاريخ وجود تبليسي إلى القرن الخامس قبل الميلاد وشهدت المدينة حقبات تاريخية لعبت دوراً مهما في صياغة المجتمع القائم في أحياء تبليسي التي تقف اليوم جنبا إلى جنب مع العمارة الحديثة والمصممة بذوق رفيع لتحافظ على هوية المدينة التاريخية والثقافية.
بحيرة ريتسا
تقع بحيرة ريتسا في جبال القوقاز، وتحديداً في الجزء الشمالي الغربي من جورجيا، تحيط الغابات الجبلية المختلطة بالبحيرة، وتتألق المروج عند السفح. هي واحدة من البحيرات الأعمق في جورجيا، إذ يصل عمقها إلى 116 متراً، وغنية في سمك السلمون المرقط.
هناك، يبلغ متوسط درجة الحرارة السنوية في المنطقة 7.8 درجات مئوية، إذ تصل الحرارة في يناير1.1 درجة مئوية، فيما ترتفع في أغسطس إلى 17.8 درجة مئوية. ينصح المسافرون بزيارة البحيرة في الصيف، والاستمتاع بالنزهات في المنطقة وركوب الزوارق.
قلعة ناريكالا
بينما تفكر في أهم مناطق الجذب السياحي في جورجيا، فإن قلعة ناريكالا أول ما يتبادر إلى ذهنك وهي من المعالم التي تحظى بإعجاب السياح ويعود تاريخها إلى القرن الرابع وتقع في تبليسي. وتطل القلعة على عدة مناظر خلابة وإطلالات ساحرة لمدينة تبليسي القديمة ونهر كورا.
وشيدت القلعة في القرن الرابع الميلادي على يد الفرس ، بهدف حماية المدينة من اي هجوم للأعداء ، على الرغم من وقوع زلزال مدمر في عام 1827 استطاع ان يهدم جزء من هذه القلعة الا ان الجدران والاسوار التي تحيط بها ازالت صامدة الى يومنا هذا .
الترام الجوى فى تبليسى
يعد هذا الترام الجوى من وسائل النقل الحديثة التى تم افتتاحها فى تبليسى عام 2012 ،أقيم على ارتفاع كبير فوق المدينة القديمة ؛ ليسهل عملية الإنتقال من حديقة Rike الى قلعة ناريكالا فى دقيقتين ، ويمكنك ايضاً زيارة الحدائق النباتية والنصب التذكارى Kartlis Deda الذى اصبح رمزاً لمدينة تبليسى العاصمة، الأنتقال بالترام يجعل الرحلة اسهل واسرع كما يوفر لك مشاهدة إطلالات رائعة على نهر ميتكفارى والبلدة القديمة.
حديقة بولفارد في باتومي
تضم الحديقة اكبر عدد من أنواع النباتات المتنوعة فى العالم، تأسست الحديقة النباتية فى باتومى عام 1912 من قبل عالم النبات وعلم الجغرافيا البارز “أندرى كراسنوف “،أقيمت على مساحة 111 هكتار ،وتحتوى على نباتات قادمة من 9 أماكن مختلفة :شرق آسيا ،أمريكا الشمالية ،أمريكا الجنوبية ،نيوزيلندا ،جبال الهيمالايا ، المكسيك ،استراليا ،البحر الأبيض المتوسط ،و من بلاد القوقاز الرطبة شبه الإستوائية ،يمكنك تفقد الحديقة سيراً على الأقدام أو تستأجر سيارة تقلك داخلها التى توفرها لك إدارة الحديقة .
جبل كازبيك
جبل كازبيك ويعنى جبل الثلج هو جزء من الطبيعة الجبلية الجميلة التى وهبها الله لجورجيا و يقع فى اقصى شمال البلاد على الحدود بين جورجيا وروسيا عند جبال القوقاز . ويحظى الجبل بشهرة واسعة لدى السياح والمتسلقين لأنها أعلى قمة متواجدة فى المنطقة تسمح برؤية أجمل الإطلالات للطبيعة الساحرة من فوقها .
كاتدرائية Svetitskhoveli
كاتدرائية Svetitskhoveli ، وتعنى ” كاتدرائية عمود المعيشة” هي الكاتدرائية الأرثوذكسية الجورجية التي تقع في المدينة التاريخية من متسخيتا، جورجيا على بعد 20 كم شمال غرب من عاصمة البلاد تبليسي. والمعروفة باسم موقع دفن رداء المسيح، الكنيسة الجورجية الرئيسية واحدا من أكثر الأماكن تبجيلا للعبادة حتى يومنا هذا .
بنيت الكاتدرائية الحالية في القرن الحادي عشر من قبل المهندس المعماري الجورجي Arsukisdze ، على الرغم من أن الموقع نفسه يعود إلى القرن الرابع ، وتحيط به عدد من الأساطير المرتبطة أساسا مع التقاليد المسيحية المبكرة .
وهذه هي ثاني أكبر مبنى كنيسة في البلاد ، بعد كاتدرائية الثالوث المقدس ، وتم ادراجها ضمن التراث العالمي اليونسكو جنبا إلى جنب مع المعالم التاريخية الأخرى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا