بدء سحب «الأسلحة النارية» من أمناء وأفراد الشرطة

بدأت وزارة الداخلية، تطبيق قرار سحب الأسلحة النارية من جميع أمناء وأفراد الشرطة، بعد إقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي لتعديلات قانون هيئة الشرطة الجديد.
وأكدت مصادر أمنية بوزارة الداخلية لـ”ONA”، أن الوزارة بدأت فعليا في تنفيذ القانون الجديد على كافة الأفراد والأمناء ومنعهم من حمل أي سلاح عقب انتهاء مدة عملهم، ويتم تسليمها لهم وقت الخدمة فقط، فضلا عن أن كل فرد شرطة أصبح واجبًا عليه تسليم سلاحه فى نهاية يوم العمل، ومحاسبته على تأخره فى تسليم العهدة وفقا للقانون الجديد.
وأوضحت المصادر، أن هناك بعض الأمناء والأفراد يسمح لهم باصطحاب الطبنجات في غير أوقات العمل، لطبيعة عملهم وذلك بعد تقديمهم مايفيد باحتياجهم الشديد للتسليح الشخصي، وخضوعهم لعدة اختبارات من بينها الاختبارات النفسية.
وأصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، الأربعاء الماضى، القانون “رقم 64 لسنة 2016″ بتعديل بعض أحكام قانون هيئة الشرطة الصادر بالقانون “رقم 109 لسنة 1971″ بعد أن أقره مجلس النواب.
وينص التعديل، الذي نشرته الجريدة الرسمية في بعض مواده على أنه يجب على الضابط احترام الدستور والقانون ومعايير حقوق الإنسان في استخدام السلطة والقوة، والالتزام بمعايير النزاهة والشفافية والشرعية الإجرائية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا