الأهلى يطالب بتأمين لاعبيه ضد الانقلابات الأمنية فى كوت ديفوار

يؤدي فريق الكرة بالنادي الأهلي أول تدريباته بكوت ديفوار عصر اليوم ، الاثنين، استعداداً لمباراة أسيك الإيفواري المُقرر لها الرابعة والنصف من عصر الأربعاء المقبل في ختام منافسات دور الثمانية لبطولة دوري ابطال أفريقيا والتى سيخوضها بطل مصر كـ”تحصيل حاصل” بعدما ودّع البطولة في الجولة الماضية عقب التعادل مع زيكسو الزامبي بالسويس.
ورغم خروج الأهلي من البطولة إلا أن اللاعبين والجهاز الفني يرغبون في تقديم عرض قوي وتحقيق نتيجة جيدة أمامك بطل كوت ديفوار للخروج من النتائج السيئة خلال الفترة الأخيرة بعد خسارة كأس مصر أمام الزمالك ثم الخروج الأفريقي وما تبع ذلك من اشتباكات بين الإلتراس واللاعبين خلال إحدى تدريبات الفريق ثم استقالة الهولندي مارتن يول المدير الفني وتعيين أسامة عرابي مدرباً مؤقتاً خلال لقاء أسيك لحين التعاقد مع مدرب جديد سواء كان وطنياً أم أجنبياً.
وغادرة بعثة الأهلي القاهرة في الثالثة من صباح اليوم ، الأثنين، في طريقها إلى كوت ديفوار ويترأسها اللواء شرين شمس المدير التنفيذي للنادي الذى أجرى اتصالات بمسئولي السفارة المصرية بكوت ديفوار خلال الأيام الماضية وطلب تكثيف الإجراءات الأمني حول بعثة الفريق طوال تواجدها هناك بسبب الظروف الأمنية الغير مُستقرة هناك.
وتضم قائمة الأهلي في كوت ديفوار 20 لاعباً هم: شريف إكرامى، أحمد عادل عبد المنعم، مسعد عوض، أحمد فتحى، محمد هانى، باسم على، محمد نجيب، سعد سمير، صبرى رحيل، حسين السيد، على معلول، حسام غالى، حسام عاشور، عمرو السولية، أحمد حمدى، كريم نيدفيد، مؤمن زكريا، عمرو جمال، وليد سليمان وجون أنطوى.
واستبعد الجهاز الفني كلاً من عماد متعب لارتباطه بالامتحانات وأحمد حجازى ورامى ربيعة وعبد الله السعيد للإصابة وصالح جمعة لأسباب فنية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا