رئيسة كوريا الجنوبية: سلسلة الانشقاقات تثير اضطرابا داخل الشمالية

قالت الرئيسة الكورية الجنوبية بارك كون هيه اليوم ‏الاثنين إن كوريا الشمالية تشهد انهيارا لفئة النخبة وسلسلة من الانشقاقات بين كبار مسؤوليها الأمر الذي يثير اضطرابا داخل كوريا الشمالية.‏
وذكرت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية ان تصريحات بارك جاءت خلال اجتماعي ‏مجلسي الأمن الوطني والوزراء بشأن تدريبات ولجي العسكرية مع الولايات المتحدة ‏اللذين ترأستهما الرئيسة بارك اليوم في المكتب الرئاسي.‏
وقالت بارك، إن النظام الكوري الشمالي يضغط على سكانه من خلال حكم الإرهاب ‏المستمر، متجاهلا ظروف السكان المعيشية السيئة ، وأكدت أن هناك احتمالات متزايدة لأن ترتكب كوريا الشمالية هجمات إرهابية مختلفة ‏وأشكالا متنوعة من الاستفزازات ضد جارتها الجنوبية من أجل منع حدوث اضطراب ‏داخلها والحيلولة دون حدوث انشقاقات أخرى وانتشار حالة الفوضى في المجتمع ‏الكوري الجنوبي.‏
وحثت على توخي الحذر في الوضع الحالي الذي تتخذ فيه كوريا الشمالية تدابير ‏جذرية للحفاظ على نظامها

وتحدث فيه سلسلة من انشقاقات الكوريين الشماليين ‏حتى من فئة النخبة، والإدراك بخطورة الوضع الحالي ،
ودعت الوزراء إلى رد فعل صارم وجاد ضد التصرفات المحرضة على الصراع ‏والخلافات.‏
وبشأن قرار نشر منظومة الدفاع الصاروخي الأمريكي المتقدمة ثاد في شبه جزيرة ‏الكورية، ذكرت أن كوريا الشمالية تحاول تشويه هذا القرار لتبرير استفزازات أخرى ‏تخطط لها داعية إلى تضافر جهود السياسيين لحماية سلامة الشعب والأمن ‏الوطني.‏
وقالت إن كوريا الشمالية تلمح إلى إمكانية قيامها باستفزازات أخرى مهددة بأن ‏التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة المسماة ‏‏”أولجي لحماة الحرية” ستؤدي إلى أمر لا يمكن التنبؤ به.‏
وحثت الحكومة والجيش على الاستعداد التام تحسبا لحدوث استفزاز عسكري محتمل ‏من قبل كوريا الشمالية بسبب هذه التدريبات موضحة أن كوريا الشمالية عليها أن ‏تدفع ثمنا باهظا في حال ارتكاب لاستفزاز.‏

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا