لماذا بكى علي جمعة عندما تحدث عن "الحج"!

أكد الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، أن الحج هو العبادة الأكبر الجامعة لسائر العبادات، موضحا أن العمل في الإسلام مبدأه النية الصالحة، وإذا نوي الإنسان نية صالحة سيكون الحج من حر ماله وحلاله، وسيرد المظالم للناس، أو ينوي ردها عقب عودته، والإبتعاد عن الكذب والنميمة وقول الزور، والإكثار من الذكر والدعاء والصمت.
وشدد في حواره ببرنامج “والله أعلم”، المذاع على شاشة “سي بي سي”، على ضرورة أن يقلل الحاج الكلام للوصول إلى عدم الفسوق، وإذا خلصت النية تكون حجته مقبوله مبروره.
وتابع باكيًا أن: “الحج رحلة جهاد في سبيل الله وليس رحلة سياحية أو ترفيهية، مستشهدا بقول الله سبحانه وتعالى: “وأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا