عضو لجنة الزراعة بالبرلمان: «الائتمان» ومصانع السكر يعملان ضد الفلاح

صرح عضو لجنة الزراعة بمجلس النواب اللواء سيف نصر الدين الصافي، أن تغير مسمى بنك “التنمية والائتمان الزراعي” الى “بنك الائتمان” ليس هاما مشيرا إلى أن نشاط البنك لابد أن يكون لصالح الفلاح والمزارع المصري.

واعرب خلال لقاءه على قناة “الحياة” اليوم الأحد عن اسفة الشديد بسبب ما يقوم به بنك “الائتمان” و مصانع السكر التي اعتبرها “تعمل ضد الفلاح والمزارع” ، مضيفا “أنها تحمل المزارع الفائدة ولا تقوم بتوريد حافظتها وإنما المزارع هو من يقوم بتوريد المحصول”.

وأشار نصر الدين إلي أن هناك بعض الفلاحين مهددون بالحبس بسبب الديون المتراكمة عليهم إلا انه قد تم الاتفاق مع السادة الوزراء المعنيين بان البنك سيتحمل الديون الأخيرة الخاصة “بحافظات السكر “

وأضاف أن مدير مصانع السكر السيد محمد عبد الرحيم سيقوم بالتنسيق مع البنك لأجل التغاضي عن هذه الديون ملفتا انه قدم طلب أحاطة للسيد الوزير المسئول فيما يخص الديون القديمة التي تراكمت على الفلاحين بسبب الفوائد مؤكدا انه سيتم عمل مصالحة قضائية لهم وإعفائهم من كل الديون أو إعفائهم من جزء كبير من فوائد الدين بعد جدولة اصل الدين لهم

وبشان مستحقات المزارعين “ألمتأخرة”، أشار نصر الدين الى ان البنك فد اعلن يوم الأحد الماضي انه سيتم صرف مستحقات المزارعين ملفتا ايضا إلى أنة سيتم مناقشة زيادة سعر طن قصب السكر مائة جنية وهذا ليس بالكثير على المزارع مع الوزراء المعنيين

وقال نصر الدين انه يريد تقديم رسالة لرئيس الوزراء ووزير الرى فيما يخص مشروع الصرف الصحي في “دشنا والوقف” بمحافظة قنا المتوقف تنفيذة منذ 21 سنة ، مضيفا إلى أن بعض القرى في دشنا والوقف لا توجد بها مياه حتى الآن.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا