"التثاؤب" مفيد لتبريد المخ ومده بالأكسجين

أكد الباحث الهولندى ولتر سونتجنز أن التثاؤب الجيد يجعل سبعة آخرين تنتابهم حالة التثاؤب وهى عملية مفيدة تساعد على تبريد المخ ومده بالأكسجن، وأن الشخص يتثاءب من خمس إلى عشر مرات يوميا, ولا يشير كما كان يعتقد البعض أن الذى يتثاءب بشكل كبير يعنى أنه يريد النوم أو الأكل.
وأشار الباحث النفسى الهولندى أن التثاؤب يسمح بتحريك 54 عضلة فى الوجه والتنفس بعمق للحصول على الأكسجن اللازم للمخ، كما أن المرأة التى تتثاءب أمام الرجل يعنى أن هناك إعجابا بينهما، طبقا لما ورد بوكالة “أنباء الشرق الأوسط”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا