ارتفاع قتلي الغارات على حلب وريفها لأكثر من 40 مدنيا وعشرات الجرحي

ذكرت مصادر طبية في مدينة حلب السورية أن عدد قتلى الغارات الجوية على المدينة وريفها ارتفع لأكثر من 40 مدنيا إلي جانب إصابة العشرات بعد استهداف طائرات حربية روسية الأحياء السكنية بالصواريخ والقنابل العنقودية.
وقالت المصادر في تصريح لقناة “سكاي نيوز” بالعربية اليوم الأحد إن 15 شخصا قتلوا وأصيب عدد آخر في قصف جوي روسي بالصواريخ استهدف سوقا شعبيا في بلدة أورم الكبرى، في حين قضى طفل وجرح آخرون بقصف جوي روسي بالقنابل العنقودية استهدف بلدة قبتان الجبل بالريف الغربي - حسب هذه المصادر-.
وأشارت إلي أن مقاتلات حربية استهدفت بالقنابل العنقودية أحياء المشهد والزبدية وسيف الدولة وباب النيرب وقاضي عسكر والميسر بحلب سقط خلالها قتلى٬ إضافة لثلاثة جرحى بقصف مماثل على مدينة حريتان بالريف الشمالي.
وأضافت المصادر “إن طائرات النظام السوري قصفت بالصواريخ قرية احرص الخاضعة لسيطرة ميليشيا وحدات حماية الشعب الكردية بمنطقة عفرين لأول مرة منذ اندلاع النزاع في سوريا، فيما ألقى الطيران السوي عددا من البراميل المتفجرة على حي الزبدية ومنطقة الملاح بحلب”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا