ضياء زهران: قرار اليونسكو عن «الأقصى» لطمة قوية لإسرائيل أثلجت صدورنا

قال الدكتور ضياء زهران، ‏مدير عام التوثيق الأثري لقطاع الآثار الإسلامية والقبطية، إن قرار اليونسكو بالحفاظ على التراث الثقافي الفلسطيني واعتبار المسجد الأقصى تراثًا إسلاميًا خالصًا ملكًا للمسلمين قرار صائب وأثلج صدور علماء الاثار والتاريخ.

وتابع في تصريحات لـ"صدي البلد": "تحاول اسرائيل منذ احتلالها للقدس البحث والتنقيب اسفل المسجد الأقصى للعثور على اية دلائل تؤكد حقها أو وجود الهيكل المزعوم، وحتى هذه اللحظة لم تعثر على شيء".

وأضاف: "لذلك فإن قرار اليونسكو يعد ضربة ولطمة قوية لإسرائيل، ويجب على منظمة المؤتمر الاسلامى وجامعة الدول العربية وبالتحديد لجنة القدس استغلال القرار والعمل على الحفاظ على المسجد الاقصي, وتلبية احتياجاته من الدراسات والابحاث والترميم".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا