الأمن يفض تظاهرة متضرري الإسكان في بورسعيد

فضَّت قوات الأمن ببورسعيد، تظاهرة "متضرري الإسكان" من أمام مرفق المعديات؛ كما فتحت الطريق أمام السيارات بشارع 23 يوليو أمام الديوان العام للمحافظة؛ وذلك بعد القبض على عدد لم يتم حصره بعد من المتظاهرين.

ونفي مصدر أمني بمديرية أمن بورسعيد، ما تردد حول استخدام الغاز المسيل للدموع مع المتظاهرين أمام مرفق المعديات.

كان قد حاول اللواء زكي صلاح، مدير أمن بورسعيد، إقناع المتظاهرين بفض وقفتهم أمام مرفق المعديات؛ لاسيما بعد البيان الذي أصدرته الصفحة الرسمية للمحافظة، وتمت إذاعته في الإذاعة الداخلية للديوان العام، والذي ينص على العمل بكراسة شروط 2013 مع الالتزام بالقواعد البنكية المتعارف عليها، ومد فترة السماح للتقدم بالمقدمات للبنوك لمدة أسبوع آخر بدلاً من يوم الخميس المقبل.

يذكر أنه كان قد خرج متضررو الإسكان ببورسعيد في تظاهرة منذ مساء أمس الثلاثاء بشارع 23 يوليو أمام الديوان العام وأغلقوه أمام السيارات ومنه لشارع الثلاثيني "سعد زغلول" ثم إلى ميدان المعديات بحي الشرق وإيقاف حركة المعديات بالمجرى الملاحي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا