ضحية جديدة لمستريح المنوفية "نجفة بائعة الخضار تحكى تفاصيل النصب"

فى قصة جديدة لضحايا الشيخ " شاكر"مستريح المنوفية، الذى تحصل على مبالغ مالية من مجموعة من المواطنين بقرية سنتريس التابعة لمركز اشمون بمحافظة المنوفية، بحجة تشغيلها بأرباح شهرية، وتحصل على المبالغ المالية وفر هاربا.
قالت نجفة محمد بيومى، تاجرة خضار، مقيمة بقرية سنتريس التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية ، واحد ضحايا مستريح المنوفية الشيخ "شاكر" ان تحويشة العمر والحج .
وتروى نجفة تفاصيل الواقعة بانها بعد ان اطمئنت الى الشيخ شاكر قامت بتسليمة 55 الف جنية، ولكنها فوجئت باختفاءة الشيخ الامر الذى ادى الى تدمير حياتها بالاضافة الى انها مدانة بـ 20 الف جنية .
كانت حالة من الغليان قرى مركز اشمون بمحافظة المنوفية بعد تردد انباء تفيد هروب احد العاملين فى مجال تجارة الادوات الكهربائة والاجهزة المنزلية بقرية سنتريس التابعة للمركز، بعد جمعة اكثر من 10 مليون جنية من مواطنى القرية والقرى المجاورة بزعم توظيفها وتخصيص عائد شهرى مقابل تشغيل تلك المبالغ.
وحرر أسامة عيسى عوض المحامى، 3 محاضر رسمية يضموا 12 من المتعرضين للنصب فى القضايا والتى تصل اجمالى المبالغ بها الى 4 مليون جنيه، لافتا الى انه تم تحرير محاضر رسمية بمباحث الاموال العامة حملت ارقام " 3/282 ، و 4/282 ، و 5/282 احوال مباحث الاموال العامة بتاريخ 5 أكتوبر الجارى ، مؤكدا انهم فى انتظار ان تأخذ الرقم القضائى لمباشرة العمل والتحقيق فى الوقائع المسندة الى المتهم بالمحاضر الرسمية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا