مسؤول إيراني يدعو لتسليم أخت صحفي لـ"داعش" بسبب كشفه فساد ببلدية طهران

أثارت تصريحات مسؤول إيراني ينتمي إلى تيار المحافظين، جدلًا واسعًا في الجمهورية الإسلامية، بعدما طالب المسؤول بتسليم شقيقة مدير موقع إخباري إيراني إلى "تنظيم الدولة".
ونقل موقع "خبر أونلاين" الإيراني عن أبو الفضل قناعتي عضو مجلس بلدية العاصمة طهران، انتقاده الشديد لتسريب وثائق كشفت حجم الفساد داخل مؤسسات ودوائر بلدية طهران، وطالب بتسليم شقيقة مسرب هذه الوثائق لتنظيم الدولة.
وأفادت وسائل إعلام إيرانية إن أبو الفضل قناعتي هاجم ياشار سلطاني مدير موقع "معمار نيوز" الإيراني الذي نشر بالوثائق حجم الأراضي والشقق التي استولى عليها مسؤولون في بلدية طهران، وطالب قناعي بتسليم شقيقة سلطاني إلى تنظيم الدولة لمدة أسبوع كامل عقابا له على نشر الوثائق.
وبعد الضجة نفى قناعتي تصريحه بتسليم شقيقة سلطاني لتنظيم الدولة، مكذبًا خبر موقع "خبر أونلاين"، قبل أن ينشر الموقع تسجيلاً صوتيًا لقناعتي خلال اجتماع مجلس بلدية طهران، وهو يطالب بتسليم شقيقة مدير الموقع، الذي سرب وثائق تثبت إستيلاء مسؤولين إيرانيين على أراض بطهران لتنظيم الدولة.
لكن صحيفة "عربي 21" أكدت أنّها اطلعت على التسجيل الصوتي الذي انتشرت بشكل واسع على وسائل التواصل الاجتماعي في إيران، التسجيل الذي قال فيه: إن "نشر وثائق تتهم المسؤليين بالفساد من قبل بعض الأشخاص سببت فضيحة كبيرة لأعضاء بلدية طهران، وكعقاب لهؤلاء الذين ينشرون هذه الملفات يجب تسليم شقيقاتهم إلى تنظيم داعش لمدة أسبوع".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا