"يونامي": ندعم تحرير الموصل من "داعش" ونطالب بحماية السكان المدنيين

أكد نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة للشؤون السياسية في العراق “يونامي” جورجي بوستين أن عملية تحرير الموصل عراقية يساندها المجتمع الدولي والأمم المتحدة تأييداً تاماً ويدعم جهود الحكومة العراقية لتطهير البلاد من الإرهابيين وبسط سيادة القانون.
وشدد بوستن - في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء - على ضرورة بذل كافة الجهود لضمان حماية السكان المدنيين من آثار النزاع المسلح وأعمال العنف استنادا إلى المبادئ ذات الصلة في قانون حقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي.
وقال :إنه مع انطلاق عملية تحرير الموصل من تنظيم (داعش) الإرهابي تدعو بعثة (يونامي) أبناء الشعب العراقي كافة إلى أن يتحدوا دعماً للقوات المسلحة وتحثَهم على القيام بكل ما هو ممكن لتجنب سقوط ضحايا مدنيين”.
وأضاف: في هذا المنعطف المصيري من تاريخ العراق نحثّ جميع العراقيين على الوقوف صفا واحداً خلف قواتهم المسلحة في هذه المعركة من أجل تحرير المواطنين من قبضة إرهابيي داعش بالموصل التى عانى أهلها كثيرا، وتعرضوا لإذلال وأرغموا على العيش تحت حكم داعش والذي سينتهي قريبا.
وطالب بوستن بحوار حقيقي بين العراقيين بعد معركة التحرير يفضي إلى تسوية تاريخية بين جميع مكونات المجتمع العراقي من أجل تعزيز النصر وضمان السلام الدائم في المستقبل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا