تأجيل طعن مرسي وآخرين على حكم إعدامهم بتهمة اقتحام السجون لـ 15نوفمبر

أجّلت محكمة النقض أولى جلسات نظر الطعن المقدم من الدكتور محمد مرسي، وقيادات الإخوان، ﻹلغاء عقوبة الإعدام والمؤبد الصادرة ضدهم في قضية اقتحام السجون، إبان ثورة 25 يناير، لجلسة 15 نوفمبر القادم للاطلاع.
وأوصت نيابة النقض، في رأيها الاستشاري غير الملزم للمحكمة، بقبول الطعن المقدم من هيئة الدفاع عن الدكتور محمد مرسي، وقيادات الإخوان، في قضية اقتحام السجون" وادي النطرون"، وإلغاء عقوبة الإعدام والسجن الصادرة ضدهم من محكمة الجنايات.
وتقدمت هيئة الدفاع التى تضم كل من الدكتور محمد سليم العوا، وعلاء علم الدين، وعبد المنعم عبد المقصود، وخالد بدوي، وكامل مندور، بطلب لمحكمة النقض للتصريح باستخراج نسخة من مذكرة رأي نيابة النقض الاستشاري للإطلاع عليها، كما طالبوا بتأجيل نظر الطعن للاطلاع على المذكرة.
كانت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار شعبان الشامى، قضت فى شهر يونيو من العام الماضى، بمعاقبة الرئيس الأسبق محمد مرسى، ومحمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان، ونائبه رشاد البيومى، ومحى حامد، محمد سعد الكتاتنى رئيس مجلس الشعب السابق، والقيادى عصام العريان، بالإعدام شنقا، كما عاقبت 20 متهما – حضوريا - بالسجن المؤبد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا