مشروع قرار للبرلمان الإفريقي يدعو لرفع العقوبات الاقتصادية عن السودان

يختتم البرلمان الافريقى الدورة العادية الثالثة للفصل التشريعى الرابع المنعقدة فى مدينة شرم الشيخ، حيث بدأت الجلسة الختامية بعرض مشروع قرار "وصفته السودان بالقوى"، يدعو إلى الرفع الفورى للعقوبات الاقتصادية الأحادية التى تفرضها الولايات المتحدة الأمريكية على الشعب السوداني.

وقال البرلمان الإفريقى فى نص القرار الذى أصدره أنه يدرك أن للعقوبات الاقتصادية والتجارية الأحادية التى تفرضها الولايات المتحدة الأمريكية على السودان منذ عام 1997 ، تداعيات خطيرة ليس فقط على جميع القطاعات الاقتصاد الوطني، ولكن أيضا على الحقوق الأساسية للشعب السودانى .

كما أشار إلى أن العواقب الكارثية أعاقت بناء السلام وتعرقل تحقيق الانتعاش الاقتصادى لهذا البلد الأقل نموا الخارج من نزاع عنيف مورث ومتعمد، لافتا إلى أن مؤتمر القمة العالمية للتنمية المستدامة 2015 ، واعتماد بالإجماع أجندة 2030 من أجل التنمية المستدامة سلطت الضوء على رفض المجتمع الدولى لتطبيق التدابير القسرية الاحادية.

وذكر أن قرار مجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة 27\21 الذى يؤكد ان التدابير والتشريعات القسرية الأحادية تعد انتهاكا للقانون الدولى والقانون الانسانى الدولى والميثاق والقواعد والمبادئ التى تحكم العلاقات السلمية بين الدول واذ يدعم جميع القرارات التى اتخذها كل من الاتحاد الافريقى وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامى وحركة عدم الانحياز التى تطلب الرفع الفورى للعقوبات الاقتصادية الأحادية التى تفرضها الولايات المتحدة الامركية على الشعب السوادنى .

ونص القرار على ان البرلمان الإفريقي :

1- يدين بشدة العقوبات الاقتصادية الاحادية التى تفرضها الولايات المتحدة الامريكية على الشعب السودانى .

2- يحث حكومة الولايات المتحدة الامريكية على الرفع الفورى لهذه التدابير التى تؤذى وتهين الشعب السودانى دون وجه حق .

3- يدعو مكتب البرلمان الافريقى الى التنفيذ الفورى لبرنامج فعال يؤدى الى الرفع الفورى لهذه العقوبات الظالمة .

4- يؤكد للسودان شعبًا وحكومة وبرلمانا دعمه الذى لا يتزعزع فى كفاحه من أجل رفع العقوبات التى تفرضها الولايات المتحدة الأمريكية دون وجه حق على البلاد .

5- يعرب عن الشكر والتقدير لجميع القادة الأفريقيين لدعمهم المستمر للسودان حكومة وشعبًا فى كفاحه الطويل من أجل رفع التدابير القسرية الاتحادية التى تفرضها الولايات المتحدة الأمريكية على السودان .

6- يقر استمرار النظر فى هذه المسألة .

وبعد عرض مشروع القرار، علق بشير محمد على من السودان مؤكدًا أن هذا القرار القوى يشبه نضال أبناء افريقيا ، وتابع " شكرًا باسم الشعب السودانى كله على إصداركم لمشروع القرار وعلى وقوفكم الى جانب السودان" .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا