استقلال الصحافة: يطالب بإنهاء حالات انتهاك حقوق الصحفيين

طالب الكاتب الصحفى بشير العدل، مقرر لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة، بوضع حد لانتهاك حقوق الصحفيين وسرعة قيام الجهات المعنية وفى مقدمتها نقابة الصحفيين وكافة أجهزة الدولة بالعمل الفورى على إنهائها، وبشكل يضمن لهم كرامتهم قبل حقوقهم المادية والأدبية.

وقال العدل فى بيان له اليوم، إن انتهاكات الصحفيين فى الآونة الأخيرة أخذت شكلا ممنهجا، يتم من خلاله التعامل مع الصحفيين على أنهم "عمال تراحيل" وينظر إليهم على أنهم مجرد أحد عوامل إنتاج المصالح الخاصة، وتحقيق الأرباح المادية، فى حين أن دور الصحفيين وطبيعة مهنتهم، لا تقل أهمية عن العوامل الأخرى التى تعمل على بناء الدولة.

وأعرب العدل عن أسفه لأن يتم اتباع ذلك النهج غير الحميد فى مرأى ومسمع من أجهزة الدولة، التى تغاضت عن التدخل الجاد والحاسم لحفظ حقوق الصحفيين، وطالب الدولة على اختلاف أجهزتها بممارسة اختصاصاتها لحفظ حقوق الصحفيين وحمايتهم من مخاطر الاستقطاب.

وأكد العدل أنه لا سبيل لحماية وحفظ حقوق الصحفيين، وحمايتهم من مخاطر الفصل التعسفى، والإلقاء بهم فى ساحة البطالة، إلا بضمهم جميعا إلى هيئة وطنية، ترعى حقوقهم، وتحفظها لهم بعيدا عن المصالح الخاصة.

وجدد العدل مطالبته بتعديل مشروع قانون الصحافة والإعلام الموحد، قبل إقراره بصورته الحالية التى تنتهك حقوق الصحفيين وتميز بينهم، ويطالب بأن تكون الهيئة الوطنية للصحافة هى المسئولة عن جميع الصحفيين أعضاء النقابة، على أن يكون عملهم بالصحف المختلفة بالتنسيق بينها، على أن تضمن لهم حقوقهم المادية.

وقال العدل إن إقرار المشروع بصيغته الحالية يلحق الضرر بالوسط الصحفى ، ويخلق مزيدا من المشاكل للمهنة وللمجتمع على حد سواء.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا