داعش يدمر قبور الشهداء الفلسطينيين في سوريا

أقدم تنظيم "داعش الإرهابي" على تدمير مقبرة الشهداء الفلسطينيين في منطقة اليرموك بسوريا، ومن ضمنها ضريحي القائدين خليل الوزير "أبو جهاد"، واللواء سعد صايل "ابو الوليد"، طبقا لما ذكرته مصادر فلسطينية اليوم الثلاثاء.

وقالت عائلة الشهيد سعد صايل في بيان لها اليوم اليوم الثلاثاء، إن ما حدث اليوم في مقبرة الشهداء في اليرموك يفتح الباب أمام المطالبة بنقل رفات الشهداء ليدفنوا في ثرى الوطن الذي أحبوه وأحبهم. وذلك أولا كحق من حقوق أسر الشهداء . وثانيا بسبب الأحداث التي حدثت لأكثر من مرة في تلك المنطقة، فما حدث اليوم من تجريف لأضرحة الشهداء يقودنا للقلق من أن تقدم التنظيمات الإرهابية على أفعال أكثر شناعة".

وطالبت العائلة كل الجهات الرسمية الفلسطينية بالعمل على نقل رفات شهداء الثورة في مقبرة اليرموك ليدفنوا في وطنهم بكرامة وعزة وإلى جوار أهلهم ومحبيهم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا