جائزة نوبل تفشل في التواصل مع بوب ديلان!

توقفت الأكاديمية السويدية عن محاولة الاتصال بـ”بوب ديلان” الذي منحته جائزة نوبل الآداب للعام 2016، بعد عدة محاولات غير موفقة، على ما أقرت الأمينة العامة الدائمة للأكاديمية ساره دانيوس.
وقالت دانيوس لإذاعة “أس آر” العامة: “في الوقت الراهن، لا نقوم بشيء. فقد اتصلت بأقرب معاونيه ووجهت له رسائل إلكترونية وتلقيت في المقابل رسائل ودية جدا، وهذا يفي بالغرض حتى الآن”.
ويلزم المغني الأمريكي الصمت، منذ منحه الخميس جائزة نوبل للآداب للعام 2016.
وليلة الخميس، قدم حفلا في لاس فيغاس، اكتفى فيه بالغناء من دون التعليق على الموضوع.
وقالت دانيوس: “لست قلقة بتاتا، إذ يخيل إلي أنه سيخرج إلى العلن”.
ويدعى الفائزون كل سنة في العاشر من كانون الأول/ ديسمبر إلى ستوكهولم، لاستلام جوائزهم من ملك السويد وإلقاء خطبة والمشاركة في مأدبة على شرفهم.
وقالت الأمينة العامة للأكاديمية السويدية: “هو حر في عدم المجيء إن أراد ذلك. وهذا لن يردعنا عن إقامة حفل كبير، فهو جدير بهذا التكريم”.
ويعد المغني والمؤلف والملحن الموسيقي بوب ديلان، واسمه الحقيقي روبرت آلن زيميرمان، من أكثر الموسيقيين تأثيرا في تاريخ الموسيقى.
وهو أول مؤلف موسيقي ينال هذه الجائزة، في حين كانت الأنظار تتجه في موسم العام 2016، إلى أدباء من أمثال سلمان رشدي وأدونيس.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا