المعارضة السورية: مقتل 50 مدنيا في غارات روسية سورية على حلب

ذكرت مصادر للمعارضة السورية اليوم الثلاثاء، أن أكثر من 50 مدنيا قتلوا في غارات روسية وسورية على مناطق بريف حلب الغربي، فيما استهدفت طائرة بدون طيار تابعة للتحالف الدولي سيارة شمال غربي مدينة إدلب ما أسفر عن مقتل جميع ركابها.
وأوضحت المصادر - وفقا لقناة “سكاي نيوز عربية” الفضائية اليوم - أن من بين القتلى 14 شخصا من عائلة واحدة، فيما أسفر القصف أيضا عن إصابة أكثر من 100 شخص.
وذكرت مصادر سورية أن قصفا روسيا بالصواريخ الارتجاجية استهدف الأحياء السكنية في بلدة كفرناها بريف حلب الغربي، مما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من المدنيين.
وفي السياق، أوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الهجوم استهدف قائد أحد الفصائل المقاتلة، وعادة ما تستهدف مثل هذه الهجمات التي تنفذها مقاتلات التحالف مسؤولين في جبهة النصرة أو تنظيم داعش.
وفي وقت سابق، قتل 12 مدنيا على الأقل من بينهم 5 أطفال، من جراء غارات استهدفت حي المرجة الذي تسيطر عليه الفصائل المعارضة في مدينة حلب شمالي سوريا، وفق ما ذكر المرصد السوري.
وتتعرض الأحياء الشرقية منذ 22 سبتمبر الماضي لهجوم يشنه الجيش السوري في محاولة للسيطرة على هذه الأحياء، تتزامن مع غارات روسية وأخرى سورية أوقعت اكثر من 400 قتيل، بحسب المرصد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا