جون طلعت يطالب باقتصار خانة الديانة على شهادتى الميلاد والوفاة

قال جون طلعت عضو مجلس النواب عن دائرة روض الفرج وشبرا إن إثبات خانة الديانة فى الأوراق والمستندات الرسمية بالدولة يجب أن يقتصر على شهادتى الميلاد والوفاة فقط، لتحديد الأمور المتعلقة بالزواج والطلاق والمواريث.
وأضاف طلعت، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه فى شهادة الميلاد تكتب كل البيانات المتعلقة بالمواطن بما فيها اسم الأم والديانة ومحل الميلاد، الأمر الذى سيستند له فى إثبات الديانة المتعلقة بالفرد، فلا حاجة لإثباتها سواء فى بطاقة الرقم القومى أو غيره، وبناء عليه سيتم إتمام مراسم الزواج بناء على الديانة، متابعا يجب إثبات خانة الديانة فى شهادة الوفاة أيضا، لتحديد الميراث وفق القانون، والشريعة الإسلامية للمسلمين، والشريعة المسيحية للمسيحيين، الأمر الذى سيتم إثباته فى إعلان الوراثة بالمحكمة وبشهادة الشهود.
وناشد طلعت كل النقابات المهنية والمؤسسات الرسمية وغير الرسمية بالدولة بحذف خانة الديانة من الأوراق والمستندات التى تتعامل بها، حيث إنها لا تعبر إلا عن تمييز بين المواطنين، وإطلاق الخدمة للمواطن لا تتعلق بدينه من الأساس.
يذكر أن الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة أصدر قراراً بحذف خانة الديانة من أوراق جامعة القاهرة، الثلاثاء الماضى، الأمر الذى أدى لردود أفعال متباينة فى الأوساط السياسية والأكاديمية والدينية فى مصر بين مؤيد ومعارض للقرار.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا