عضو بالبحوث الإسلامية: تجديد الخطاب الدينى يضمن مواجهة حاسمة للإرهاب

قال الدكتور محمد الشحات الجندى، عضو مجمع البحوث الإسلامية، إن مشروع تجديد الخطاب الدينى سيكون خطوة مهمة للغاية لمواجهة الجماعات الإرهابية، لأنه سيضمن سيطرة كاملة على الفتاوى التى تصدر من التيار الإسلامى، ولن يجعل أى شخص غير متخصص قادرعلى إصدار تلك الفتاوى.
وأضاف عضو مجمع البحوث الإسلامية، لـ"اليوم السابع" هناك من يسعى لتشويه مشروع تجديد الخطاب الدينى، عبر نشر مزاعم أنه يتضمن تغيير الثوابت الدينية، وهذا أمر غير صحيح، لأنه يركز بشكل كبير على دحض كافة الأكاذيب التى تروجها الجماعات الإرهابية عن الإسلام.
وأشار الجندى، إلى أن المشروع سيتضمن ضمن بنوده خطط تأهيل الخطباء فى المساجد، بجانب وضع معايير منضبطة لإصدار الفتاوى، ومعايير والحجج التى ينبغى أن يتم التركيز عليها فى الرد على الجماعات الإرهابية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا