مستشار المفتي : نصف المنتمين لـ«داعش» من دول الغرب.. وينكرون مجتمعاتهم

قال الدكتور إبراهيم نجم، مستشار مفتي الجمهورية، إن تيارات «الإسلام السياسي» تسيطر على منصات الإفتاء في الغرب، محملًا إياها المسئولية عن دفع المسلمين في الغرب لإنكار مجتمعاتهم ومن ثم تجنيدهم من قبل تنظيم «داعش» الإرهابي وأخواته.

وأضاف «نجم» في تصريح له على هامش مؤتمر «دار الإفتاء المصرية: التكوين العلمي والتأهيل الإفتائي لأئمة المساجد للأقليات المسلمة»، أننا بحاجة لسحب البساط من تحت أقدام هؤلاء وبناء تعاون مع مؤسسات وهيئات الإفتاء الرسمية لوقف ما يعرف بالهجرة إلى «داعش».

وأوضح المستشار أن تفعيل المواطنة والاندماج الإيجابي للمسلمين في الغرب من ضمن أولويات هذا المؤتمر، والترويج لفكرة أن الاندماج ليس مخالفًا للشريعة علاوة على بناء تكتل من الأئمة والعلماء للترويج لمبدأ المواطنة والتعايش السلمي.

وأشار إلى أن المراصد الإفتائية رصدت انتشار فتاوى التطرف للجاليات المسلمة في العالم، فنصف المنتمين لـ«داعش» من أبناء هذه الدول، الغربية، ومن ثم، جاء المؤتمر لعلاج الأسباب الرئيسية للتطرف وتأهيل الأئمة في المراكز الإسلامية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا