محلل: انخفاض دولار السوق الموازية وراء تراجع البورصة

قال محمد عبد الحكيم نائب رئيس شركة ماسترز لتداول الأوراق المالية، إن تراجع سعر صرف الدولار فى السوق الموازية "السوداء" من 16 إلى 14.5 جنيه تقريبا، وراء تراجع البورصة خلال تعاملات جلسة اليوم، حيث أدت إلى استكمال سيطرة البائعين منذ أمس على سيطرتهم على مجريات الأمور، تأكيدا للضعف البادى على كافة مؤشرات البورصة المصرية.
وأضاف عبد الحكيم، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن موجة الصعود التى شهدها المؤشر الرئيسى خلال الربع الثالث من العام الحالى جاءت أضعف من مثيلتها التى شهدها المؤشر خلال الربع الأول من العام ما ظهر على المؤشرات الفنية فى شكل انحرافات سلبية، فضلا عن اختلاف أداء المؤشر الرئيسى عن نظيره الذى يعكس أداء الأسهم الصغيرة والمتوسطة، حيث لم يستطع الأخير خلال موجة الصعود الأخيرة أن يخترق القمة التى كونها فى نصف العام الأول، مما يدفع لتجنب المخاطرة العالية وبقاء النظرة تحفظية تجاه تحركات السوق خلال الفترة القادمة.
وأنهت البورصة المصرية، تعاملات جلسة الاثنين، بتراجع جماعى لكافة المؤشرات مدفوعة بضغوط بيعية من المتعاملين الأجانب، فيما مالت تعاملات المصريين والعرب للشراء. وخسر رأس المال السوقى للبورصة نحو 7.5 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 411،920 مليار جنيه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا