رئيس "إفريقية" البرلمان: سنطالب بوزارة جديدة لشئون القارة السمراء

قال مصطفى الجندى رئيس لجنة الشؤون الأفريقية، بعد فوزه اليوم فى انتخابات اللجان النوعية لمجلس النواب، إن خطة اللجنة تتضمن تكوين جمعيات صداقة معكافة الدول الأفريقية.

وأضاف الجندى فى تصريحات صحفية: نحتاج إلى تكوين جمعيات صداقة مع مختلف دول القارة، لافتا إلى أن عدد نواب المجلس حوالى ٦٠٠ نائب وفى حالة تقسيمهم على ١٠ مجموعات صداقة فهذا يعنى أن كل النواب البرلمان المصرى سيكونون ممثلين فى أفريقيا، مشيرا إلى أن جمعيات الصداقة ستكون بداية لفتح أسواق تجارية لمصر فى مختلف الدول الأفريقية.

وأوضح "الجندى" أنه سيسعى لتأسيس مركز دراسات أفريقية تابع للجنة ومكتبة متخصصة، لافتا إلى أنه سيؤسس لبناء اللجنة بحيث تكون جاهزة لمن سيأتون بعده.

وأكد رئيس لجنة الشؤون الأفريقية أن أحد طلبات اللجنة ستتمثل أيضا فى وجود وزارة للشؤون الأفريقية كما هو الحال فى الجزائر وانجلترا، مشيرًا إلى ضرورة وجود وزير فى الحكومة يمثل الشؤون الأفريقية.

وأشار إلى أن اللجنة ستجتمع بمجرد عودة الأعضاء من جلسات البرلمان الافريقى، كما من المقرر أن يتم عقد اجتماعات مع لجان العلاقات الخارجية ومختلف اللجان لتحديد سياسة التعامل فى الملفات المشتركة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا