ننشر حقيقة استقالة رئيس قطاع الفنون التشكيلية بسبب معرض السيريالية

تغيب الدكتور خالد سرور، رئيس قطاع الفنون التشكيلية، اليوم الاثنين، عن ممارسة عمله بالقطاع، نظرًا لدخوله أمس في صدام مع حلمي للنمنم، وزير الثقافة، بسبب معرض "حين يصبح الفن حرية.. السرياليون المصريون (1938-1965)"، الذي افتتحه الوزير الأسبوع قبل الماضي، بقصر للفنون بدار الأوبرا المصرية، والذي اكتشف مؤخرًا وجود العديد من المخالفات به.

وتقدم خالد سرور باستقالته إلى وزير الثقافة، اعتراضًا على تعامل الوزير معه، إلا أن الوزير لم يبت فيها في ذات اليوم، وترك الأمر حتى التقيا الاثنين عصر اليوم، وتناقشا في الأمر، وهو ما جعل سررو يتراجع عن استقالته.

كما تقدم أحمد عبد الفتاح، رئيس الإدارة المركزية للمتاحف والمعارض، باستقالته أيضا إلى وزير الثقافة، حلمي النمنم، ولم يبت كذلك في أمرها.

يذكر أنه يقام حاليا في القاهرة المعرض العالمي للسرياليين المصريين، في مبادرة تستعيد حضور الجماعة السريالية المصرية باعتبارها الأهم خارج الحركة السريالية في الغرب والتي ضمت أسماء مثل الشعراء الفرنسيين أندريه بريتون ولويس أراغون وبول إيلوار والفنان الأميركي مان راي.

واختار المعرض عنوان "عندما يصبح الفن حرية.. السرياليون المصريون 1938-1965" ويستمر حتى الـ29 من أكتوبر الجاري، ويضم لوحات لأشهر الفنانين جنبا إلى جنب مع العديد من الوثائق التاريخية حول الحركة الفنية السريالية في مصر والتي أثارت اهتمام الغرب الثقافي بإبداعات رواد مثل جورج حنين وأنور كامل ورمسيس يونان.

ومع أن تجربة الحركة السريالية المصرية التي جسدتها جماعات ثقافية أهمها "جماعة الفن والحرية" و"جماعة الفن المعاصر" كانت قصيرة الأمد بالقياس الزمني العادي، إلا أنها تركت بصمات باقية في إبداعات الفنانين المنتمين لتيارات الحداثة.

ويرتبط ميلاد الحركة السريالية عام 1924 في باريس بالبيان الذي أصدره الشاعر الفرنسي أندريه بريتون (1896-1966) المتأثر كدارس للطب النفسي بأفكار الطبيب النمساوي سيغموند فرويد في التحليل النفسي. وباتت تلك الحركة مرادفا للسخرية والتمرد ورفض سطوة التقاليد والتيارات الثقافية والاتجاهات الفنية السابقة.

وارتبط بريتون بصداقة وثيقة مع المبدع المصري جورج حنين (1914-1973) ووصف بأنه أهم "مُنظر للسريالية في مصر" بينما كان يكتب الشعر بالفرنسية وأسس "جماعة الفن والحرية" عام 1937 كما أصدر البيان المؤسس للسريالية المصرية أواخر عام 1938.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا