مسبار أوروبي روسي يبدأ الهبوط على "الكوكب الأحمر"

بدأ المسبار شياباريلي الهبوط على سطح المريخ، الاثنين، بعد يوم من انفصاله عن المركبة الفضائية إكسومارس، التي تم إطلاقها ضمن برنامج أوروبي روسي مشترك.
ومن المنتظر أن يصل المسبار إلى الكوكب الأحمر الأربعاء المقبل، في مهمة للبحث في الغلاف الجوي للمريخ عن غاز الميثان والغازات الأخرى التي يمكن أن تنتجها حيوانات ميكروبية على سطح المريخ.
وقد أظهرت صور انفصال المسبار عن المركبة الفضائية، حيث بدء في شق طريقه إلى الكوكب الأحمر، وعملت المظلة التي تحمله بكفاءة عالية، إلى حين انفصلت عنه لتتدفق نيران الدفاعات الخارجية التي تؤمن له هبوطا سلسا على سطح الكوكب، طبقاً لما ورد بموقع “سكاي نيوز العربية”.
وأطلقت أوروبا وروسيا مركبة الفضاء إكسومارس في 14 مارس الماضي من قاعدة بايكونور في كازاخستان. واستغرقت سفينة الفضاء سبعة أشهر من السفر لمسافة 300 مليون ميل للوصل إلى المريخ.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا