الغيابات تضرب دورتموند قبل مواجهة لشبونة بدورى الأبطال

يتجه بوروسيا دورتموند الألمانى، لمواجهة سبورتنج لشبونة، غدًا فى الجولة الثالثة من دورى أبطال أوروبا، وهو يواجه نقصًا كبيرًا؛ بسبب الإصابات، التى أجبرت توماس توخيل على الاستعانة بـ8 لاعبين بدلاء.
وينضم إلى الغائبين، آرفين دورم، وسفين بندر، ونيفن سوبوتيتش، وأندريه شولري، وماركو رويس، الذى عاد للتدريبات الجماعية، لكنه ليس مستعدًا بعد للمشاركة، كلاً من قائد الفريق مارسيل شميلزر، ورفائيل جيريرو، وجونزالو كاسترو، وجميعهم من اللاعبين الأساسيين المعتادين.
وبالرغم من أن الفريق الألماني، اعتاد على اللعب بدون اللاعبين الخمس المذكورين أولاً، سيدفع غياب اللاعبين الثلاث الجدد، توخيل لعمل مزيد من التغييرات فى صفوفه.
وترددت أنباء عن تعافى لوكاس بيتشيك، واليونانى سوكراتيس، اللذين سافرا مع الفريق إلى لشبونة.
ومن المحتمل، ألا يغامر توخيل بلاعبه اليونانى منذ البداية، وقد يلجأ إلى مارك بارترا، وماتياس جينتر، فى قلب الدفاع، فى حين تشير كافة الأمور إلى أنه فى حالة دفع بيتشيك أساسيًا، سيلعب فى موقع الظهير الأيمن.
ومن المرجح أن يغطى فيلكس باسلاك، الذى قد يكون بديلاً لبيتشيك، الناحية اليسرى فى ضوء غياب جيريرو وشميلزر.
ويتصدر "أسود فيستفاليا" المجموعة السادسة بأربع نقاط وبفارق الأهداف عن ريال مدريد، فيما يأتى لشبونة ثالثًا بثلاث نقاط، مقابل صفر من النقاط لليجيا وارسو البولندى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا