انتظار حدوث معجزات قد يعرض الحياة للخطر

نشرت مجلة Journal of Behavioral Medicine المتخصصة في شؤون الصحة أن دراسة أجراها خبراء من جامعة ميتشيغان تؤكد أن انتظار الناس حدوث معجزات تشفيهم أمر يعرض حياتهم للخطر.
شملت الدراسات التي أجراها الخبراء حولي 3 ملايين مواطن أمريكي، وتمت خلالها دراسة بيانات عن المعتقدات الدينية والحالة النفسية والصحية والجسدية للمشتركين.
وبعد مراجعة نتائج البيانات والاستطلاعات تبين للخبراء أن انتظار المرضى لحدوث معجزة تشفيهم من المرض قد يكون مصدر سعادة لهم ويخفف عنهم أعباء المرض، لكن هذا الشيء قد يعرض حياتهم للخطر، حيث يميل العديد من الناس في حال إصابتهم بمرض مزمن أو صعب الشفاء للاستسلام وانتظار المعجزات بدلا من الرجوع إلى الأطباء أو تعاطي الأدوية اللازمة، طبقا لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
وفي مثل هذه الحلات حيث يمتنع المريض عن العلاج أو تعاطي الأدوية التي تساعده على الشفاء، ينصح الخبراء الطبيب بالتعامل بطريقة سلسة مع المريض، حيث ومن خلال الحوار يمكن أن يبين للمريض أهمية العلاج الطبي بالإضافة إلى إيمانه الداخلي أو معتقداته الخاصة، كما يتوجب على الطبيب إيصال فكرة أن رعاية الجسم هي “واجب مقدس” تماما كالمعتقدات الأخرى.
يجدر بالذكر أن العديد من الدراسات العلمية كانت قد أكدت أن الحالة النفسية للمريض وإيمانه بقدرته على التعافي قد تساعد بشكل كبير على شفائه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا