قبل موقعة يونايتد.. لماذا تعشق جماهير ليفربول "الملهم" كلوب؟

بعد أن كان الفريق يمر بأوقات صعبة للغاية، ويبتعد تماماً عن المنافسة، تغير الوضع رأساً على عقب، وبدأ ليفربول فى استعادة بريقه كأحد أعرق الأندية العالمية، وذلك منذ قدوم الألمانى يورجن كلوب لتولى منصب المدير الفنى للفريق، خلفاً لبريندان رودجرز، الذى عانى معه الفريق كثيراً.
كلوب أصبح هو الملهم لجماهير الريدز، ومنحهم دفعة معنوية كبيرة، جعلتهم يوقنون أن فريقهم يسير فى الطريق الصحيح، لذلك فهو لديه القدرة على تحقيق الفوز أمام مانشستر يونايتد، فى مباراة القمة التى تجمعهما مساء الاثنين، بالجولة الثامنة من البريميرليج.
كلوب تولى المهمة فى أكتوبر 2015، ولكنه حول دفة الفريق بشكل كبير، وأعاد له قوته، وتبين ذلك من خلال وصوله للمباراة النهائية فى الدوري الأوروبي أمام إشبيلية، ونهائى كأس الرابطة الإنجليزية، ورغم أنه خسر اللقبين، إلا أن أحداً لم يكن يتوقع فى الأساس أن ينافس ليفربول عليهما.
ونقلت صحيفة "دايلى ميل" تصريحات كلوب التى قال فيها: "أنا أعلم أن الجميع يعتقد أن فريقنا أصبح قوياً وأننا فى الطريق الصحيح.. يقولون أيضاً أن يونايتد مستواه ليس جيداً.. ولكن هذه 3 نقاط يجب أن نحصل عليها دون أن نشغل أنفسنا بأى شىء".
ورداً على مقارنة الجماهير بينه وبين المدربين الأسطوريين للريدز بيل شانكلى، وبوب بيزلى، رد كلوب بموضوعية شديدة قائلاً: "لا أحد يستطيع أن يقارن هذا الوقت بالوقت الماضى الرائع.. هذا كان وقتاً رائعاً فى نادٍ عريق ينافس فى دوري صعب للغاية".
وتابع: "الأوقات القديمة لن تعود مرة أخرى رغم أننا نرغب فى ذلك أحياناً.. من الرائع أن يكون ليدنا تاريخاً يمتلئ بأشخاص رائعين من مدربين ولاعبين ولكن هذا لن يساعدنا على تحقيق أى شىء.. لا يجب أن نعتمد على ذلك تماماً".
وأشارت الصحيفة إلى أن كلوب محق فى كل ما قاله، إلا أن ما فعله فى عامه الأول مع الفريق، دفع الجميع للمقارنة بينه وبين أساطير النادى، نظراً لأنه أعاد شخصية ليفربول من جديد، وأعاد له هيبته التى افتقدها كثيراً، ولعل أبرز دليل على ذلك فوزه هذا الموسم على أرسنال وتشيلسى، إضافة إلى ليستر سيتى حامل اللقب.
العديد من عشاق ليفربول يثقون فى قدرة كلوب على قيادة الريدز للفوز بالألقاب، إلا أن الفريق لو لم يفز هذا الموسم بلقب البريميرليج، فسيعنى أنه ابتعد عن الفوز به لمدة 27 عاماً، فهل يكون المدرب الألمانى لديه رأى آخر؟.
خلال 37 مباراة خاضها كلوب مع ليفربول فى البريميرليج كان الفريق الأكثر تسجيلاً للأهداف والأكثر استحواذا على الكرة
ليفربول مع كلوب كان هو الأكثر ركضاً أيضاً، ولكنه كان الأقل منعاً للأهداف من معانقة شباكه

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا