إخفاق تجربة صاروخية جديدة لكوريا الشمالية

أعلن الجيش الكوري الجنوبي، اليوم الاثنين، إخفاق تجربة صاروخ من نوع موسودان قامت بها كوريا الشمالية بسبب انفجار وقع بعيد إطلاقه.
وكانت كوريا الشمالية اختبرت، السبت، صاروخا من نوع موسودان يمكنه نظريا بلوغ قواعد عسكرية أمريكية حتى جزيرة غوام في شمال المحيط الهادئ.
وقال مسؤول في هيئة أركان الجيوش الأمريكية لصحفيين أن تجربة “الإطلاق الكورية الشمالية فشلت بعيد تنفيذها لذلك استغرق تحليلها وقتا كبيرا”.
وكشفت كوريا الشمالية الصاروخ موسودان، الذي تنتجه للمرة الأولى، في عرض عسكري في أكتوبر 2010.
ويبلغ مدى الصاروخ موسودان نظريا ما بين 2500 و4 آلاف كيلومتر، ويمكن في أضعف الحالات أن يصل إلى كوريا الجنوبية أو اليابان، وفي أقواها أن يبلغ القاعدة الأمريكية في جزيرة غوام في شمال المحيط الهادئ.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا