"الآثار": انتهاء 90% من أعمال ترميم مسجد زغلول برشيد تمهيدا لافتتاحه

قال الأثرى سعيد حلمى، رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية، إن إدارة الترميم انتهت من 90 % من تطوير وصيانة مسجد زغلول، هو أحد المساجد التى انشئت فى عصر الدولة العثمانية فى مصر، يقع برشيد بمحافظة البحيرة، يتكون من جامعين، أحدهما قديم من المرجح أن يكون من العصر المملوكى ويعرف بأسم الديوانى ، نسبة إلى منشئه هو متولى الديوان في المدينة في ذلك الوقت ويقع في الجهة الغربية الأن ، والجزء الثاني وهو الحديث يقع في الجهة الغربية أسسه زغلول أحد مماليك السيد هارون أحد الأمراء لذين عاشوا في القرن السابع عشر. وبهذا الجزء يوجد ضريح زغلول .
وأوضح رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن الدكتور خالد العنانى، وزير الآثار، أعطى تعليمات بسرعة الانتهاء من تطوير المسجد، تمهيدا لافتتاحه آخر شهر أكتوبر الجارى، بالإضافة إلى سرعة البدء بالعمل بمسجد المحلى برشيد.
وأشار رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية، إلى أن توقف الترميم والتطوير بالمسجد المحلى برشيد، لتحديد الأسعار، ولعدم توفير التمويل.
تجدر الإشارة إلى أن مسجد المحلى يعد من أهم مساجد مدينة رشيد ويعود تاريخه للعصر العثمانى ويقع بوسط المدينة على مساحة 2000 متر مربع، ويضم 99 عامودا، وقد بدأ العمل فى ترميمه عام 2008 ضمن خطة الوزارة لترميم المساجد والمنازل الأثرية برشيد إلا أنه توقف العمل به منذ أواخر 2010 للمعوقات الإدارية والمالية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا