12 معلومة لا تعرفها عن ميكروب السل.. يصيب 13 ألف شخص سنويا فى مصر

يعد الدرن أو ما يعرف باسم السل من الأمراض التى تنتقل من خلال التنفس وهو لازال موجود فى مصر وأن هناك نوعين من أنواع الدرن، النوع الأول والذى يصيب الرئة والنوع الثانى والذى ينتقل أى أجزاء أخرى بالجسم .
يقدم الدكتور عصام المغازى استشارى الأمراض الصدرية وخبير منظمة الصحة العالمية ورئيس جمعية مكافحة التدخين والدرن وأمراض الصدر 10 معلومات عن ميكروب الدرن تعرف عليها:
1- عدد المصابين بالدرن فى مصر 15 مريض لكل 100 ألف شخص من السكان بما يعادل 13 ألف مريض سنويا يصابون بالدرن فى مصر، موضحا أنه على مستوى العالم هناك 10 مليون مريض سنويا.
2- أكبر 6 دول تتركز فيها الإصابة هى على الترتيب الهند، وإندونيسيا، والصين، ونيجيريا، وباكستان، وجنوب إفريقيا حيث تشكل 60 % من الحالات.
3- أسباب الإصابة بمرض الدرن والذى يعرف باسم "السل" أنه مرض معدى، ويسببه ميكروب يسمى ميكروب الدرن، وغالبا ما يصيب الرئتين وفى هذه الحالة يسمى الدرن الرئوى، والنوع الثانى يسمى الدرن خارج الرئة، ويصيب أجزاء أخرى من الجسم،مثل العظام والجهاز البولى.
4- الشخص المصاب بالدرن يمكن أن ينتقل إلى أجزاء أخرى بالجسم.
5- الأعراض تظهر على شكل كحة لمدة أكثر من أسبوعين، وقد تكون الكحة ببلغم أو مصحوبة بدم، بالإضافة إلى أعراض عامة مثل ارتفاع الحرارة، والعرق، خصوصا أثناء الليل وفقدان الشهية والوزن.
وقال إنه فى هذه الحالة يجب أن يقوم المريض بالكشف فى وحدات الأمراض الصدرية المنتشرة فى جميع أنحاء مصر.
6- الدرن مرض معدى ينتقل عن طريق استنشاق الرزاز المتطاير من المريض أثناء الكحة أو العطس، وقد ينتقل عن طريق اللبن غير المبستر أو الغير مغلى.
7- العلاج متوافر بالمجان فى وحدات الأمراض الصدرية فى معظم مراكز الجمهورية.
8- نسب الشفاء تصل إلى ما يقرب من 90 % بشرط الانتظام فى العلاج.
9- الدرن العادى الذى يستجيب للعلاج، والنوع الثانى من الدرن وهو الدرن المقاوم للأدوية، وهو يعتبر أشد أنواع الدرن خطورة لأنه لا يستجيب لأدوية الدرن العادية، مؤكدا أنه يتم علاجه بأدوية خاصة، حيث يستمر العلاج لمدة عامين ويحدث مقاومة الميكروب للأدوية نتيجة عدم الانتظام فى العلاج نظرا لطول فترة العلاج، وعدم الالتزام بتقديم التثقيف الصحى للمريض.
10- تكلفة العلاج لمريض الدرن العادى ما يقرب من 100 دولار لكورس العلاج، أى حوالى 1000 جنيه، بينما تبلغ تكلفة علاج الدرن المقاوم للأدوية ما يقرب من 3000 دولار لكورس العلاج الواحد،وتتحملها الدولة.
11- عدد المراكز بوحدات الصدر ما يقرب من 112 وحدة على مستوى المحافظات، بينما يتم علاج الدرن المقاوم للأدوية فى مستشفى صدر العباسية، ومستشفى صدر المعمورة بالإسكندرية، ومستشفى صدر المنصورة،ويتم حاليا الاعداد لافتتاح مركز رابع فى مستشفى صدر أسيوط.
12- للوقاية من الدرن لابد من اكتشاف وعلاج حالات الدرن لأنه مصدر العدوى، والكشف الطبى المبكر عند الشعور بالكحة لمدة أكثر من أسبوعين، والتطعيم المبكر بلقاح "البى سى جى" للأطفال حديثى الولادة ضمن التطعيمات الإجبارية،مع ضرورة الكشف على المخالطين لمريض الدرن،وإتباع العادات الصحية السليمة، مثل عدم البصق على الأرض، أو العطس فى وجه الآخرين، والمسكن الصحى والتهوية الجيدة، والشمس تساعد على قتل ميكروب الدرن موضحا أن جهاز المناعة بالجسم إذا كان قويا يستطيع التغلب على ميكروب الدرن حيث لا تتحول العدوى بالميكروب إلى مرض بل يتم القضاء علية من خلال المناعة الطبيعية،بالتغذية السليمة وضبط معدل السكر فى الدم بالنسبة لمرضى السكر، وعلاج سوء التغذية لمقاومة الأمراض .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا