شرطي أمريكي يقبض على رجل أسود والسبب سيره في الشارع.. فيديو

نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية مقطع فيديو صادم لشرطي أمريكي وهو يلقي القبض على رجل أسود، يدعى "لارني توماس"، مشيرة إلى أن السبب وراء ذلك هو أن "توماس" كان يسير في وسط أحد شوارع مدينة "إيدينا" بولاية "مينيسوتا"، لوجود أعمال إصلاحات على رصيف الشارع.

وأظهر الفيديو الشرطي "تيم أولسون"، والذي كان يرتدي ملابس ملكية، وهو يلقي القبض على "توماس" ويقتاده تجاه سيارة، فيما كان الأخير يصرخ قائلا إنه لم يفعل أي شئ خاطئ، ويرد عليه الشرطي بأنه كان يسير في وسط الشارع؛ فأوضح "توماس" بأنه كان يسير بعيدا عن لسيارات ولم يجد أمامه أي حل طريق آخر خاصة في ظل وجود أعمال إصلاحات على الرصيف ثم صاح في وجه الشرطي قائلا إنه لا يحق له اقتياده للسجن لذلك السبب.

فقال الشرطي إنه لن يلق القبض عليه لكنه يريد التحدث معه في بعض الأمور، واستشاط "توماس" غضبا وحاول التحرر من قبضة الشرطي مرارا وتكرارا لكن دون جدوى؛ وانتهى الفيديو بقدوم ضابط آخر وقيامه بوضع الأصفاد حول يدي "توماس" واحتجازه داخل سيارة الشرطة.

فيما طلب "أولسون" من زميل له التعامل مع إحدى شهود العيان التي كانت تقوم بتصوير الواقعة.

وأشارت صحيفة "Huffington Post" الأمريكية إلى أنه تم احتجاز "توماس" في قسم الشرطة لمدة 45 دقيقة وتم إطلاق صراحه بعد ذلك؛ فيما أفادت "ديلي ميل" بأنه تم اخضاعه لاختبار لقياس نسبة الكحول في الدم، وتم العثور على آثار للكحول في دمه، وهو يواجه تهم من بينها عدم احترام إشارات المرور.

وانتشر الفيديو على مواقع الإنترنت، حيث حقق أكثر من 170 ألف مشاهدة، وأثار استياء عدد كبير من مشاهديه والذين طالبوا بضرورة فصل الشرطي من وظيفته.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا