آخر ما كتبه شهيد القليوبية: "رحم الله رجالًا ضحوا بأرواحهم ليبقى الوطن"

اتشحت قرية جمجرة التابعة لمدينة بنها بالقليوبية بالسواد حزنا على استشهاد النقيب عبد الله على نجيب ابن القرية خلال مواجهات مسلحة جرت بين قوات الأمن وعناصر بيت المقدس التكفيري أسفرت عن استشهاد النقيب وملازم و4 مجندين آخرين إثر هجوم مسلح على مدرعة أثناء سيرها على طريق قرية أبو زرعي جنوب الشيخ زويد وتم تصفية 13 إرهابيا.

ومن المقرر أن يتم الإعلان عن إقامة جنازة عسكرية للشهيد عقب وصول الجثمان المقرر الصلاة عليه ظهر اليوم الاثنين من مسجد القرية ليتم دفنه بمقابر الأسرة بحضور قيادات محافظة القليوبية وجامعة بنها.

وقال أحد أصدقاء الشهيد أن آخر ما كتبه الشهيد على صفحته على التواصل الاجتماعى هو "رحم الله رجالًا ضحوا بأرواحهم ليبقى الوطن".

من جانبه، قالت والدة الشهيد إن نجلها اتصل بها قبل وفاته بيومين وسلم عليهم جميعا مضيفة: "قالنا خلوا التليفونات مفتوحة عشان يبلغوكم خبر استشهادي".

مشيرة "أنا مش عندي عزاء أنا عندي فرح، ومستعدة نروح كلنا مكان ابني فدى مصر".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا