الاحتياطي النقدي للبنك المركزي يصل إلى 20.6 مليار دولار مما يشكل ضربة قوية لسعر دولار السوق السوداء

صرح “البنك المركزي المصري” إنه مع إتمام شركات الاتصالات الأربعة وهى المصرية للاتصالات وفودافون واتصالات وأورانج، سداد نحو 1.1 مليار دولار قيمة رخص الجيل الرابع خلال شهر من الآن، سوف تصل أرصدة احتياطي البنك المركزي المصري من النقد الأجنبي إلى نحو 20.6 مليار دولار بنهاية نوفمبر 2016، من مستواها الحالي البالغ 19.5 مليار دولار.
وصرح أيضاً أن الإجراءات المتبعة عند تلقى أي من مؤسسات الدولة لإيرادات سيادية بالعملة الصعبة يتم إيداع تلك العملات في البنك المركزي المصري ويتم منح المقابل لتلك المبالغ بالجنيه المصري بسعر الصرف الرسمي للعملة محل التعامل – بالبنوك – لحساب الجهة أو المؤسسة.
وهذا الارتفاع في الاحتياطي النقدي سيشكل ضربة لسعر الدولار في السوق السوداء والتي بدأت مؤشراته بالفعل في الظهور حيث انخفض سعر الدولار في السوق السوداء بقدار 50 قرشاً من أول أمس وحتي اليوم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا