شيخ الأزهر يلقي غدا كلمة للشباب المسيحي والمسلم للتأكيد على دورهم في بناء السلام

يوجه فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف صباح غد الأحد كلمةً للشباب المسيحي والمسلم للتأكيد على دورهم في بناء السلام ومواجهة التطرف والإرهاب وذلك خلال لقائه مع الشباب في ختام فعاليات الملتقى الدولي الأول للشباب المسيحي والمسلم الذى تستضيفه مشيخة الأزهر .
وتتواصل لليوم الثاني على التوالي اليوم السبت فعاليات الملتقى الدولي الأول للشباب المسيحي والمسلم حول دور الأديان في بناء السلام ومواجهة التطرف والإرهاب، وذلك في إطار التعاون بين الأزهر الشريف ومجلس الكنائس العالمي.
وركز الملتقى على قيم المواطنة والتعايش المشترك، ودور المؤسسات الدينية في بناء السلام، إضافة إلى آليات مشاركة الشباب في العدالة الاجتماعية وبناء السلام، والخطاب الديني وأثره في خلق التوتر والعنف أو الوفاق والسلام .
يشارك في الملتقى 40 شابًا وفتاة تحت سن 30 عامًا، من الأزهر الشريف ومجلس الكنائس العالمي، يمثلون 15 جنسية مختلفة، من أوروبا وأفريقيا ودول الشرق الأوسط.
وكان الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر الشريف قد افتتح أمس الجمعة فاعليات الملتقى الشبابى .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا