مسئول كوري شمالي يحذر من إجراء تجارب نووية جديدة

حذر مسئول بوزارة الخارجية الكورية الشمالية من أن بلاده سوف تجرى تجارب نووية جديدة وتوجه ضربة نووية وقائية.
وقال المدير لى يونج بيل بمعهد بحوث الشئون الأمريكية التابع لوزارة الخارجية الكورية الشمالية أن الولايات المتحدة تمتلك الأسلحة النووية التى تستهدف عاصمة كوريا الشمالية وزعيمها، مؤكدا أن كوريا الشمالية لن تتراجع فى حال وجود تهديدات نووية أمريكية.
ونقلت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية عن “لى” تصريحه لقناة أن بى سى التلفزيونية الأمريكية بأن كوريا الشمالية ستوجه ضربة نووية وقائية قبل الولايات المتحدة فى حال وجود أى تحرك أمريكى لتوجيه ضربة نووية وقائية ضدها، لأنها تمتلك التقنية ذات الصلة.
وأشار إلى أن كوريا الشمالية قد تجرى التجارب النووية السادسة والسابعة والثامنة، مؤكدا أن أية عقوبة تفرضها عليها الأمم المتحدة والولايات المتحدة لن تمنعها من تطوير الأسلحة النووية.
وقال مسئول آخر هو “هوانج يونج نام” للقناة، أن كوريا الشمالية طورت تكنولوجيا صواريخ باليستية قادرة على ضرب الأراضى الرئيسية الأمريكية، إلا أن وزارة الدفاع الأمريكية تكذب قائلة “إن ذلك غير صحيح”.
وبدوره، قال المسئول عن برنامج الفضاء الكورى الشمالى “لى وون هيوك”، أن كوريا الشمالية ستطلق قمرا صناعيا على متن صاروخ، موضحا أن هدفها من برنامج الفضاء ليس الوصول إلى القمر فقط، بل أيضا إلى كواكب أخرى.
ونفى المسئول مزاعم بأن روسيا أو إيران تدعمان برنامج الفضاء الكورى الشمالى، قائلا أن برنامج الفضاء هو كورى شمالى خالص .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا