المعارضة في غانا تستخدم عصير فواكه لحشد الدعم لمرشحها الرئاسي

انقلب السحر على الساحر.. فبعد أن حاول الحزب الحاكم في غانا السخرية من مرشح المعارضة الرئيسي في انتخابات الرئاسة نانا أكوفو-أدو بنشر صورة له وهو يشرب عصير فواكه للأطفال انتهى الأمر بأنصار المعارضة وهم يتخذون من العصير رمزا لحشد الدعم له.

وتنتج غانا عصير كاليبو للفواكه وتستهدف إعلانات الترويج له الأطفال في الأساس. ومنح التهافت عليه في الآونة الأخيرة أكوفو-أدو مرشح الحزب الوطني الجديد الدعاية المجانية التي يتوق إليها السياسيون.

ولدى مرور موكب أكوفو-أدو عبر حي مكتظ بالسكان في العاصمة أكرا الأسبوع الماضي لوح أنصاره بعلب العصير في الهواء وشربوا منه بالمصاصات.

وثبتت امرأة من أنصار مرشح المعارضة علبة عصير كاليبو في عصا للصور الذاتية (السيلفي) فيما صور مؤيدوه أنفسهم وهم يشربون كاليبو ونشروا الصور على موقعي فيسبوك وتويتر بل وتظاهروا بأنهم يستحمون بالعصير ويزودون سياراتهم به كوقود.

وبدأ الأمر عندما نشر أنصار حزب المؤتمر الديمقراطي الجديد الحاكم صورة لأكوفو-أدو وهو يشرب كاليبو أثناء توقفه بين محطات حملته الانتخابية.

وكان الهدف هو السخرية من أكوفو-أدو بتصويره ربما بشكل مخجل لكن مسؤولي الحزب الوطني الجديد قالوا إنهم اتخذوا من المشروب المنعش علامة على التضامن لأسباب من بينها تعزيز صورة مرشح المعارضة على أنه رجل من الشعب.

وقال أحد مساعدي حملته الانتخابية إن الحزب المعارض رحب بالفكرة قبل الانتخابات المقررة في السابع من ديسمبر كانون الأول عندما يخوض أكوفو-أدو المنافسة أمام الرئيس جون ماهاما الذي يترشح لمرة ثانية للفوز بفترة أخيرة مدتها أربع سنوات. وخسر زعيم المعارضة الانتخابات الرئاسية مرتين من قبل.

ولم يصدر تعليق عن شركة أكوافريش ليميتد التي تصنع عصير كاليبو لكن الأمين العام لاتحاد العمال في غانا قال لرويترز "بمجرد استقطاب المستهلكين (وفقا للحزب الذي يؤيدونه) فإن المبيعات المنتظمة سوف تتأثر سلبا مما سيعود بالضرر على الموظفين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا